الدكتورة خالده زاهر ... وردة فى حديقة الزمن الجميل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الدكتورة خالده زاهر ... وردة فى حديقة الزمن الجميل

مُساهمة من طرف سوسن مدثر-كومكو في الإثنين 15 يونيو 2015, 19:21

الدكتورة خالدة زاهر ...وردة فى حديقة الزمن الجميل

هكذا كتبت صحيفة التيار هذا العنوان .

توفيت يوم الثلاثا الماضى ، اول طبيبة سودابية ابصرت النور فى امدرمان 1926 جلست الى درس بخلوة الفكى حسن بحى الموردة قبل الانتقال الى التعليم النظامى بمدارس الاتحاد  فى عام 1946 التحقت بكلية كتشنر ا لطبية  وتخرجت فى 1952 كاول طبيبة سودانية .

مكا نالت دبلوماّ عالى فى الصحة العامة وتخصصت فى طب الاطفال فى تشيكو سلوفاكيا  ، ونالت الدبلوم من انجلترا  وقضت فترة الامتياز فى عنبر النساء بمستشفى امدرمان .

وتدرجت فى السلك الوظيفى الى ان وصلت الى درجة وكيل وزارة.

انتقلت الى العمل السياسي  وانضمت الى الحزب الشيوعى . زوجها الراحل عثمان محجوب  الشقيق الاكبر ازعيم الحزب الشيوعى الراحل عبد الخالق محجوب .

 

والتحية لكل الرائدات السودانيات امثال حاجة كاشف ، وفاطمة هحمد ابراهيم ، ونفيسه المليك .... واخريات .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الدكتورة خالده زاهر ... وردة فى حديقة الزمن الجميل

مُساهمة من طرف ود فـــــراج في الأربعاء 17 يونيو 2015, 21:32

رحمها الله رحمة واسعة ....وأسكنها فسيح الجنات مع الصديقين والشهداء

نتفق مع الجريدة في تسمية الفقيدة بالزهرة التي تزين البستان ، ونختلف معها في تسمية ذاك الزمن بالزمن الجميل ، ليس لأنه لم يكن جميلاً ، ولم أكن أحد شهوده حتى أحكم على جماله من عدم جماله ، ولكن التسمية ترجع نجاح الفقيدة وتربطه بمجتمع كامل ، وفي الأمر غض للبصر عما كان قبيحاً في ذاك الزمان ، وفيه فرضية تقوم على أن ذاك الزمان كان كله جميل ولا ترى فيه عوجاً ولا لولوة.

والحقيقة الماثلة أمامي هي أن الفقيدة لاقت مالاقت من صعوبات لتتخطاها وتصير نجمة في سماء النجاح والتفوق ، نعم التعليم في ذاك الوقت كان بدرجة ممتاز مقارنة بيومنا هذا ، ولا يرجع الأمر في ذلك كله إلى صلاح إنسان تلك الحقبة فقط ، وإنما هي عوامل كثيرة أبرزها حسن الإقتصاد العالمي ويتبعه المحلي في الحسن.

في إعتقادي لا يوجد زمن جميل وآخر غير ، وعبارة الزمن الجميل تغطي على قبيح مسكوت عنه ، وتعفي كثير من الناس أساءوا حينما كانوا مسئولين ، وتحمل أخطاؤهم أجيال وصمت بأجيال الزمن الما جميل.

التحية لكل نساء السودان....وأخص بالتحية الشهيدات منهن اللاتي متن وهن يضعن مولودهن بسبب الختان أو لنقص الكادر الطبي ، أو من جراء تلوث غرفة الولادة.....والتحية لك أختي سوسن وكل سنة وانتو طيبين

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى