في بعض الرجوع تقدم...

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

في بعض الرجوع تقدم...

مُساهمة من طرف ود فـــــراج في الأربعاء 04 نوفمبر 2015, 21:46


من الكتاب العرب الذين أحبذ القراءة لهم الدكتور الكويتي محمد الرميحي ، ومحمد الرميحي هو أستاذ في علم الإجتماع ، وهو يكتب بشكل راتب في مجلة العربي الكويتية ، ومن مقالاته التي أعجبتني في مجلة العربي هو مقال بعنوان (في بعض الرجوع تقدم) ، ومما هو متعارف عليه أن التقدم والرجوع متضادين ، فكيف يخدم أحدهم مصلحة الآخر...؟؟

لا أذكر المقال بالتفصيل ، ولكني أذكر أن المقال كان يتكلم عن تعقيدات الحياة والتي جعلت منها حياة لا تطاق ، فالكاتب إرتأى أننا وبإنصياعنا التام للتطور التكنولوجي عقدنا حياتنا حتى صارت حياة متعبة ومملة ، وقارن الكاتب بين حياة الماضي والتي خلت لحد كبير من متطلبات التكنولوجيا وبين حياة اليوم والتي زخمت بتكنولوجيا ينوء بن آدم بحملها ، ويجد الكاتب أن إنسان الماضي نعم بوقت كبير يخلو بنفسه فيه ليناجيها ، ونعم بهواء طلق خالي من إنبعاثات الصناعة ملأ به رئتيه ، وارتاحت عينيه من مشاهدة الشاشات لوقت يقارب ساعات اليوم بالكامل ، وأيضاً حظى انسان الماضي بوقت كبير يتفاعل فيه مع أفراد أسرته داخل البيت.

بينما في الجانب الآخر يجد الكاتب أن إنسان اليوم حرمته التكنولوجيا حياة هادئة ليس بها صخب ولا نصب عبر إلهائه ببناتها......

من بنات الكنولوجيا التي إبتلى الله بها عباده -هذا تعبيري الشخصي وليس تعبير الدكتور محمد الرميحي- هي الإستخدام السالب -وما أكثره- لوسائل التواصل الإجتماعي. شاهدت الفيلم الأمريكي الذي عرض نشأة فكرة الفيس بوك ، وذكر الفيلم أن الفيس بوك كان فكرة لأحد الطلبة النوابغ في الجامعة وكان يبغي بها عمل موقع إلاكتروني للتواصل الإجتماعي لطلبة الجامعة ، وفي أحد مشاهد الفيلم سأل أحدهم ذاك الطالب النابغة عن مكمن فكرته وكيف خطرت على باله ، فأجابه النابغة بأنه رأى أن أكثر الرغبات في الدنيا على الإطلاق قوة هي رغبة تعرف الرجال بالنساء والعكس ، فإن نجح أحدهم في توفير جو اللقيا بين الجنسين بلا شك سيكون ذاك المكان رائجاً ولن يضاهيه مكان في الدنا أكثر رواجاً. (طبعاً في الفيلم قالها بأسلوب مختلف...)

صدق العبقري فيما ذهب إليه....فإني لأجد الفيس بوك قد تمكن من شبابنا من الجنسين بشكل رهيب ، وهنالك دراسات أجريت عن إدمان الفيس بوك ووسائل التواصل ، ووجد الباحثون أن هذا النوع من الإدمان هو مرض شأنه في ذلك شأن كل الأمراض الخطيرة. معظم التعامل الإجتماعي في ساحات الفيس بوك أو الواتساب هو تعامل زائف لا يمت للواقع بصلة ، وتنشأ خطورة هذا التعامل حينما يشكل المتعامل مع الفيس بوك صورة في ذهنه عن الشخص الذي يتواصل معه معتمدة فقط على ما يكتبه ذلك الشخص في ساحة الفيس بوك أو الواتساب.

وبدو لي أن رؤية الدكتور محمد الرميحي صائبة في أن صيانة حياتنا الإجتماعية قد يتطلبها رفض لسيطرة التكنولوجيا على شكل حياتنا ، ويجب ترويضها لخدمتنا وعدم إتاحة المجال لها لتدمر الحياة الإجتماعية السليمة والتي توائم فطرتنا التي فطرنا الله عليها......والله المستعان

دمتم في أمان الله

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: في بعض الرجوع تقدم...

مُساهمة من طرف خالد عبدالحميد في الجمعة 06 نوفمبر 2015, 10:19

يا ود فرّاج... (بعض) الرحيق انت
والمسات الفنانة والاختيارات الرشيقة
عوده لموضوع التقدّم... هل كان ممكن الّا يحدث كل هذا؟ اي ان تتطوّر البشريه وبهذه السرعة المخيفة
اجيالنا عاشت ( والحمد لله) زمن الهواء النقي وتلفزيون امدرمان من 6 لي 11 او 12 وبعداك اشششششش
وحسه التلفون بيعمل العجب واكتر
المفارقة الحقيقية انو -اسمها- وسائط التواصل الاجتماعي،، ! وحسب كلام الدكتور انها تسبّب دمار التواصل الاسري !!!
الكسرة//
سمعت كلام نسيت نصّه، وهى فتوي قديمة ايام ظهور التلفزيون وهل التلفزيزن حلال ولا حرام؟
وانتهى الامر انو .. التلفاز جهاز.. ان استخدمته في حلال فهو حلال وان كان استخدامك في حرام فهو حرام
ياهو ده....... تحيات كميات
كسره2/////
منتدانا هذا اجد أنّه احد ( بنات) التكنلوجيا.... Very Happy Very Happy عليه كده نكون اختلفنا مع الدكتور
تحايا

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: في بعض الرجوع تقدم...

مُساهمة من طرف ود فـــــراج في الجمعة 06 نوفمبر 2015, 20:24

يا أبو صبـا الشوق لا حدود له..

كيف حالك وأحوالك والأسرة...؟؟ أتمنى أن تكوت في أحسن حال

منتدانا هو أحد بنات التكنولوجيا ...وأشهدكم بأني قتيلها.... Very Happy Very Happy :

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: في بعض الرجوع تقدم...

مُساهمة من طرف ود فـــــراج في الجمعة 06 نوفمبر 2015, 20:46

في الحقيقة يا خالد التواصل الإجتماعي الإلكتروني هو تواصل غير حقيقي بنسبة كبيرة ، وهذا ليس رأي وإنما قول بني على دراسات علمية ، أي لا يمكننا تسمية تواصلنا الإلكتروني بأنه تواصل إجتماعي بنسبة مائة بالمائة. لا ننكر فائدة التواصل الإلكتروني التي قدمها لنا ، لكنه يختلف من ذاك التواصل والذي ترى فيه العين ، وتتخله المواقف الواضحة والتى عبرها نتعرف على طريقة تفكير الغير ورؤاهم.

تتطور البشرية لم يعكف على التكنولوجيا فقط ، فقد تطورت العقول و تطورت النظرة للحياة مستفيدة من أحداث الماضي ، وهنالك ناشطين كثر ومن بينهم علماء رفضوا التطور في التكنولوجيا لأنه يضر بالبيئة ، وأبرز أكبر مشاكل العصر وهي النفايات الإلكترونية والتخلص منها ، وثقب الوزون ، وزيادة غاز ثاني اكسيد الكربون.

أما عن حياتنا الإجتماعية فقد جعل التطور التكنولوجي في وسائط التواصل الأجتماعي منها أضحوكة ، وجعل بعض الناس يصورون أنفسهم وهم يؤدون مناسكهم وبثونها في وسائط التواصل الأجتماعي ليراهم الناس وهذا يغير الفهم من المنسك تماماً (هذا للمثال)...تجدني يا عزيز من القالين أن في بعض الرجوع كل التقدم

ما تحرمنا من طلتك فهي تعني الكثير...

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: في بعض الرجوع تقدم...

مُساهمة من طرف خالد عبدالحميد في الثلاثاء 10 نوفمبر 2015, 01:18

اتفق معاك. واعجب كيف لي شافع عمرو 11 او 15 ان تستهلكه الاجهزة الاسفيرية كل هذا الوكت
واحيانا تجدني مع المتسائلين.. كيف يبنى هولاء ذكرياتهم ؟؟
ماذا هم قائلون عن طفولة.... غير التي عرف الناس
اشواق كمّيات

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى