فطاحلة أم درمان وذاكرتها التاريخية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

فطاحلة أم درمان وذاكرتها التاريخية

مُساهمة من طرف بدرالدين حسن علي في الأحد 21 مايو 2017, 00:10

فطاحلة أم درمان وذاكرتها التاريخية
بقلم : بدرالدين حسن علي
زارني ذات يوم واحد من أولاد بربر قال لي : مرة واحد سعود ي قال لي الأخ من وين في السودان ، قلت ليهو من بربر ، قال لي بعني شنو بربر ؟ قلت ليهو ويعني شنو عرعر ؟
لم أضحك لكني إبتسمت ، إلتفت نحوي وقال : الأح من وين ؟ قلت له من أم درمان ، قال لي : يا مان دي أسوأ مدينة في السودان !
كبرت كراعي على شبط شدتي وقتلني الحزن ، قلت له مداعبا قبل أن يقول لي رأيو في راديو دبنقا وحوش بانقا
شوف يا خوي في جميع المدن السودانية هناك فطاحلة ، أقصد ظرفاء هم تاريخ السودان الناصع ، في السياسة ، في الفكر في الأدب في المسرح في الغناء في الرياضة ، أسماء لامعة جدا داحليا وخارجيا .
وأم درمان تحديد ا قائمة الظرفاء فيها تطول وتطول ، عوض دكام : كمال عبد الجليل " سينا " الهادي نصرالدين " الصلالي "
وأبدأ ب الهادي نصر الدين .. وهو الذي يطلقون عليه الهادي الضلالي .. وهو لا علاقة له بالضلال ، دايما قراصتو وتركينتو حلال ، إنسان محترم جدا مهذب جدا مرح جدا وأخو أخوان ، الهادي آخر ظرفاء مدينة المدن أم درمان العظيمة.. والتي كانت تضم أظرف الظرفاء أمثال موسى ود نفاش والراحل أحمد داؤود والراحل كمال سينا .. كما تضم صديق منزول وبرعي أحمد البشير وأبناء التوم الجرقي و المحينة.. وعمر و بكري عثمان وإبراهيم عبد الجليل وإبراهيم عوض ومحمد أحمد عوض وأحمد الجابري والشعراء عبد الرحمن الريح وأبو صلاح والعبادي والقائمة تطول .. بجانب الزعماء المعروفين من صناع الاستقلال وغيرهم.
 الهادي نصر الدين ألمت به وعكة شديدة ألزمته مستشفى آسيا بامدرمان .. صرف كل ما يملك وكل ما لا يملك، وخرج من المستشفى وفي نفسه شئ من حتى..
الهادي تربطه علاقة برموز السياسة والأدب في السودان وفي امدرمان خاصة، جعر نميري من حيرانو ، مرة قلت ليهو إنت يا الهادي بتحب نميري ؟ قال لي : بكرهو وما بدور بلاهو !.
 الهادي ظل أحبابه أوفياء له وهو رجل ريحانة مجالس وعطر للأحباب، تجده أول من يصل المقابر لدفن عزيز أو من المعارف.. ثم تجده أول الحاضرين إلى المستشفيات..
 والهادي يعرف كل أهل امدرمان وكل أحياء امدرمان بيت بيت.. وزنقة زنقة.. ولا تستطيع أسرة امدرمانية أن تستغني عن الهادي في كتابة كروت دعوات عقد القران والزواج فالرجل ذاكرة امدرمان التاريخية ..
 أجرت معه صحيفة «الدار» مرة دردشة صحفية طويلة زمان .. سأله المحرر.. إذا لم تكن الهادي نصر الدين.. فمن تكون؟: فرد عليه بعفوية قائلاً : أتمنى أن أكون عبد الله ود البيه.. وعبد الله إنسان ودود.. وعميق المعرفة ومشهور في كل السودان .. كان قد شغل موقع القنصل في عدد من سفارات السودان بالخارج أيام نميري.. وهو خريج جامعات يوغسلافيا ودفعة الراحل شيخ الظرفاء الدكتور عوض دكام وصدسثي الصدوق كمال الدعيته ، الذي أوشك أن يكون مدير أستديو إذاعي لكثرة أشرطة الكاسيت التي يمتلكها ، وبنفس صفات الظرف والنكتة والسخرية وخفة الدم والعلاقات الاجتماعية الواسعة..
 طالت غربتي ولكن علاقتي بالهادي ظلت كما هي وستظل كما
هي ..
ولأجل هؤلاء جميعا أحب أم درمان !أنا أم درمان ، أم درمان لذيذة خلاص !!!!

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فطاحلة أم درمان وذاكرتها التاريخية

مُساهمة من طرف عبد الرحمن الزين2 في الثلاثاء 23 مايو 2017, 21:01

عزيزنا  وحبيبنا  الأستاذ  بدر الدين..
نشكر لك  مساهاماتك  ليبقي هذا المنبر   متوهجا و  مشتعلا..فكم من نفاجات  أهملناها وكان بالإمكان أن تظل متوهجة  لو بذلنا  القليل ..القليل  من الجهد الذي لا يكلفنا  شئيا  يذكر...
والله   يا  أستاذنا  بدر الدين  كبرتنا  خلاس...ام درمان لا أعرف عنها الكثير فأنا  إقليمي  -  عريبي- أهل عوض- من ناس جزيرة ود مدني  وفي مدني  من التجارب-هئية البحوث الزراعية- ثم    انتقلت أسرتي  و أبدلت بعد جهد الماء بالماء  وأنتقلنا إلي شندي فوق  أسميناها  كذبا وتفاخرا  بالمزاد... وما الفرق بينهما  إلا خور جاف يفصل بين المزاد وشندي فوق  حفروه  لماء المطر ولكن يبدو أن المطر لم يعجبه أن يمر في تلك المنطقة فأتخذ طريق  صلاح سالم  !! الخور أصبح  ملجأ للرباطين و   يستعمل  كبيت راحه لمن لا راحة لهم في بيوتهم و تسكب فيه  بقايا تمر (الشربوت) حسب ما أوصونا  أن نكتبه  وفقا لتوجيهات المشروع الحضاري...
ما علينا نعود لأم  در  أمان..
في ام درمان وانا غض االإيهاب تعرفت علي أولاد البكري أبو حراز  حيث كان يسكن  عمي –والد زوجتي- بجوارهم ..وشخص ظريف صديق لهم  يسمي عثمان الطاهر واخر كنت أعزه جدا  سمعت أخيرا إنه كان ارقي لعيبة المريخ  أظن إن اسمه كان سليمان عبد القادر..
عرفنا بهم  البروفسير الصيدلي  حسن كشكوش من أبناء عطبرة وصديق لأبناء عمي عبد الرحمن الزين- نسيبي- رحمه الله.
بعد ذلك...دارت الأيام..ولكن للحق أتيح لي أن أتعرف بافضل من عاشرت في حياتي وكانو من ام درمان..  محمد صديق الباشا..المرحوم دبلوك.. ..حريز  شلقامي.. المرحوم عوض دكام  .عبد الله ود البي  ..في مدينة زاغرب  اول مره أستمع لرائعة الكابلي  قبل أن يسجلها...  أهذه الحروف....قبل  سنوات  أتيح لي أن أقضي أجمل راس  سنة في منزل البروف  بدري برفقة  حريز شلفامي  و  ود البيه..وتدفقت الذكريات....
عبد الله ودالبي في الحسبة قريبي  فانا عندي  عرق  خندنقاوي حيث ان المرحوم ميرغني حمزه  خال ابوي وحبوبتنا  ست البنات بت اسمعيل البلة حمزه..
من اهل ام درمان اعتز باني تعرفت  في بورتسودان علي الشهم  ابراهيم كوباني  وسيق محمد خير والصديق علي المصري وفي  فيللا  علي المصري  جوار الريفيرا  تعرفت علي  كمال  سينا وقد   اوصاني  ان ابني لأسرتي   منزلا قائلا   لي  يا  اخ السكين   عتدها  بيت   ...  مصطفي حسب الرسول ... صلاح مطر والمرحوم ابراهيم كوارتي واللواء عمر خيال والعزيز الباشمهندس محمد صالح عبد الله عكود  وكابتن عمر داود الخليفة  وسعدت بالتعرف علي معتمدها الحالي مجدي عبد العزيزز..وغيرهم  كثرو..
معذره  أظنني أطلت ولم انو   أكرر الإعتذار مع محبتي وتقديري..
حتما  سأعود  هذه ذكريات لا تنسي..كلما  عددنها  وجدت الكثير منها يتدفق رغم الزهايمر...قاتله الله..
عبد الرحمن الزين
عزبزنا وحبيبنا  الادمن  خلدي...لا زلت في  انتظار ردك او  تعليقك بخصوص  شخبط  شخابيط  ولماذا  تقلصت  صفحاته. ولك شكري وتقديري

عبدوس


عدل سابقا من قبل عبد الرحمن الزين2 في الخميس 25 مايو 2017, 01:21 عدل 2 مرات

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فطاحلة أم درمان وذاكرتها التاريخية

مُساهمة من طرف الرشيد شمس الدين عبدالله في الأربعاء 24 مايو 2017, 16:50

تسلموا كثيرا أحبابنا بدر الدين حسن علي وعبدوس وأنتم تنيرون درب المنتدي الذي بدأ يظلم تحت وقع ضربات الواتس والفيس وتويتر القوية ....
أمدرمان في البال والخاطر دوما ولكن هناك مشكلة كبيرة في ناسها فهم يعتقدون أنهم مختلفون عن غيرهم ولهم عصبية لأمدرمان أعتبرها مقيتة جدا ... ومن أكثر الناس تعصبا لها أحبابنا محمد صالح العبد والفاتح ماسورة وأمين قيلي وهم في صراع شديد في القروبات مع عبد القادر شبك ممثل أهل العوض في قروبات البحارة ... رغم أن أمدرمان  قد نشأ أجدادي فيها ولنا فيها مايزال بيوت في ودنوباوي والكبجاب والعرضة إلا أنني لا أحبها مطلقا وأعتبر معظمها جخانين لا تليق بالسكن الإنساني  ولذلك أستغرب من تعصب اهلها الزائد لها ورغم أن النفاجات الموجودة بين المنازل تعتبر من مظاهر التواصل الإجتماعي المحبب إلا أنها أيضا تعتبر لي مظهرا قديما ينبغي إزالته والحمدلله فقد أوشكت علي الإندثار .. أذكر أن صديقنا كمال سينا رحمه الله إستوقفه مرة شخص في سوق امدرمان وسأله : لو سمحت المحطة الوسطي أمدرمان وين ؟؟ فرد عليه :  الأخو من وين ؟؟؟  فقال له من قوز الناقة ... فقال له المرحوم كمال :- يا أخوي نحن قاعدين نجيكم في قوز الناقة ؟؟؟ إنتوا البجيبكم لينا شنو هنا ؟؟؟ أذكر ان الأخ صلاح إدريس حين كان رئيسا لنادي لما مشي إشتري قطعة أرض في صالحة وعمل تصور بنقل إستاد الهلال إلي صالحة وعمل 8 ملاعب وفنادق وصالات ومركز طبي وقاعات وحدائق وووو , ناس أمدرمان وقفوا ليهو .. لقيت واحد منهم وسألتو ليه إنتوا رفضتوا الفكرة دي ؟؟؟ قال لي يعني بدل هلال أمدرمان نقول ليهو هلال صالحة ؟؟؟ وبعدين أنا لو إيدي أكلتني أمشي لي صالحة عشان ألعب لي عشرة كوتشينة ؟؟؟ دي العقلية !!!!

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فطاحلة أم درمان وذاكرتها التاريخية

مُساهمة من طرف Ibrahim Kheir في الخميس 25 مايو 2017, 01:15

الأحباء:-
بدرالدين، عبدوس، رشدى. لقد أثار أخونا بدرالدين كوامن من الشوق والحنين الى أمدرمان تلك الدرة الغالية التى كم يعز علينا فراقها.
وما رغبنا عنها لكن دهراً ناوئتنا صروفه كان دهرا.
لا يزال منزلى يقف فى وسط مدينة امدرمان الحالية وقد كان من قبل فى طرف امدرمان الشمالى ولا شيئ بعده سوى بيت العمدة العوض عمدة الخرطوم .هذا ما أخبرنا به الوالد أنزل ألله شابيب رحمته وغفرانه على قبره عندما بنى هذا المنزل قبل الحرب العالمية الثانية ، ثم أتى بعد ذلك آل عثمان صالح وسكنوا شرق منزل العمدة، ولا تزال منازلهم واقفة فى تلك المنطقة حتى يومنا هذا، ما عدا بيت العمدة الذى باعه الورثة مؤخراً.
 ثم دارت الأيام دورتها وكان الغزو المغولى الذى جعل أعزة أهلها أذلة. وترك كم هائل من أهل امدرمان مدينتهم العزيزة لتبتلعهم المنافى البعيدة وكانت تلك نقطة فارقة فى تاريخ حياتنا.
لا تزال امدرمان عزيزة على نفوسنا بكل ازقتها وحواريها وجخانينها ومن تبقى من أهلها الأعزاء. فى أخر زياراتى لها قبل ثلاثة اعوام لم اتعرف الا على القليل الاقل من أهلها فقد حلت أقوام اخرى لا يمتون الى أهل امدرمان بأى رابط وكم من أحياء وشوارع زرعتها  ذهاباً وإياباً لم أعرف أحد أو يعرفنى أحد.
ألى أخى الحبيب أبوعبدة والله الدنيا دى صغيرة بشكل جدك ميرغنى حمزة سقى ألله قبره بسائحب رحمته هو جدى أيضاً ابن عمى جدى خيرى ود أحمد. يعنى طلعنا أولاد عم. هذا ما يفسر تلك الرابطة القوية التى كانت تجمع أخى عمر الفاروق مع الراحل المقيم دكتور محى الدين تولاه الله بواسع رحمته و أسكنه جنة الرضوان.
ودمتم بعافية.
جدو الصغير.
روج هيل ثاوث.‎
Wednesday, ‎May ‎24, ‎2017
10:38:28 AM


عدل سابقا من قبل Ibrahim Kheir في السبت 27 مايو 2017, 06:41 عدل 1 مرات

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

امدرمان بعيون قاضي

مُساهمة من طرف Ibrahim Kheir في الخميس 25 مايو 2017, 01:26

01-03-2015 09:32 PM
معتصم قرشي

كنت فى دردشة مع القاضى النابه يحيى حسن وداعة الله ابن العيلفون الذى كان يظن بأن أهل أم درمان متعنظزين وعنصريين لكنه عندما عمل ولمدة ثلاث سنوات بمدينة أم درمان وعرف أهلها عن قرب وتشرب بثقافتها حيث الالفة والبساطة وحب الغير والترابط الاجتماعى والخصوصية فى مآتمهم وأفراحهم ودعابتهم وسماحتهم .

ذكر لى القاضى مما يؤكد ما ذكرت أنه طيلة عمله لم يمثل أمامه شاكى أو متهم من أم درمان وهذا يعكس مدى التسامح.


المدينة التى اختارها ذلك الفتى الكنزى الثائر محمد أحمد المهدى الذى بصم بأصابعه العشره فى تاريخ السودان .


المدينة التى قدمت أرتال من الشهداء فى ملحمة كررى يذودون عن تراب هذا الوطن .

المدينة المحروسة بالصالحين بمساجدهم وقبابهم ونوباتهم الشيخ قريب الله ذلك القطب الذى طرب لكرومة وهو يشدو فى احدى لياليها ( ياليل أبقالى شاهد على نار حبى وجنونى ) . الشيخ أحمد البدوى .الخليفة مكى ودمكاوى .الشيخ مدثر الحجاز . الشيخ حمدالنيل . الشيخ ودأرو . الشيخ الضرير . الشيخ قدح الدم . الشيخ الادريسى . الشيخ عبدالغفار . الشيخ الأحمدى . الشيخ ميطى . الشيخ محمد عبدالماجد . الشيخ عبدالحميد أبوقلاش. السيد المحجوب.السادة التيجانية .


المدينة التى قدمت الشعراء الذين أثروا وجدان الشعب السودانى . عمر البنا .عتيق. التيجانى يوسف بشير .صالح عبدالسيد. سيد عبدالعزيز . عبيد عبدالرحمن.

سيف الدين الدسوقى . على شبيكة. عبدالرحمن الريح .عبدالله محمد زين (أنا ام درمان) . التنقارى .


المدينة التى قدمت أرتال من المثقفين وأصحاب الصالونات الثقافية حسن وحسين الكد. حسن عثمان بدرى (صاحب مكتبة الثقافة) توفيق صالح جبريل ( صاحب الدهليز) .عبدالكريم ميرغنى . على المك . عثمان حسن أحمد . صلاح أحمد ابراهيم . معاوية محمد نور . سليمان كشة . خالد آدم (ابن الخياط) . على نور. الطيب السراج .

المدينة التى قدمت فى مجال القضاء الدرديرى محمد عثمان . أبوشامة عبدالمحمود. عثمان الطيب . محمد ابراهيم النور . عبدالرحمن النور . محمد صالح الشنقيطى .

أحمد متولى العتبانى . محمد يوسف هاشم . مجذوب على حسيب . أحمد بدرى . يوسف ابراهيم النور . دفع الله الحاج يوسف . حسن مدثر الحجاز . صلاح حسن

عبدالحليم الطاهر. عمر شمينا . جلال على لطفى وآخرين .


المدينة التى قدمت فى مجال التعليم حسين الغول . عبيد عبدالنور. قرة العينين .بشرى عبدالرحمن صغير.أحمد محمد صالح . أحمد البشير العبادى .حسن طه . الهادى أبوبكر. أحمد اسماعيل النضيف

حسن أحمد يوسف . على حسنى .بشير حامد. ابراهيم على. النور ابراهيم . سرالختم نورين

عبدالله الضرير. شيخ النورانى . بشاشة .الخير سعد عمر. الطيب شبيكة . حسن محمد عبدالله وآخرين.


المدينة التى قدمت فى مجال الادارة أمير الصاوى . على عوض الله . الفاضل الشفيع

مكاوى سليمان أكرت . كنتباى أبو قرجة . النور عثمان .عبدالله بك حمزة. عبدالحميد بك حمزة . حسين محمد أحمد شرفى . ابراهيم بدرى . عبدالعزيز عمر الأمين. عثمان مناع . الطيب الطاهر . ابراهيم يسن . قاسم محمد الأمين . محمد خليل بتيك. مصطفى يوسف تكونة .محجوب لقمان.حمدناالله احمد.مبارك لقمان وآخرين .


المدينة التى قدمت السيد / عبدالرحمن المهدى (مؤسس حزب الأمة) الرجل الأمة الذى كان يمثل الدرقة لأهل السودان . اسماعيل الأزهرى . عبدالله خليل . محمد أحمد محجوب . أمين التوم .الامير نقدالله. خلف الله خالد . حسن عوض الله . ميرغنى حمزه ( ذلك العبقرى مؤسس التعليم الفنى ) مبارك زروق . ابراهيم يوسف سليمان .بدوى مصطفى . ابراهيم المفتى شيخ على عبدالرحمن . أحمد حسين الرفاعى . حسن الطاهر زروق . عبدالله عشرى . الطيب محمد خير . بابكر القبانى . الصادق المهدى . يحيى الفضلى . محمودالفضلى . عبدالخالق محجوب . حماد توفيق . وبقية العقد الفريد فهم كثر.


المدينة التى قدمت فرسان من خيرة الضباط بالقوات المسلحة والشرطة والسجون بعضهم تقلد مناصب سيادية ووظائف عليا وشاركوا فى حكم السودان اللواء طلعت فريد . اللواء أحمد رضا فريد . اللواء أحمد عبدالله حامد. اللواء عوض عبدالرحمن صغير ( أعضاء المجلس الأعلى للقوات المسلحة فى عهد الفريق عبود) .

المشير جعفر نميرى ( الرئيس السابق) . أبوالقاسم هاشم . بابكر النور . هاشم العطا

خالد حسن عباس . مأمون عوض أبوزيد . أبوالقاسم محمد ابراهيم . زين العابدين محمد أحمد عبدالقادر ( أعضاء مجلس الثورة فى عهد نميرى )

المشير عبدالرحمن سوارالذهب ( رئيس المجلس الانتقالى ) . توفيق خليل . يوسف حسن الحاج . ابراهيم يوسف الجعلى . فارس عبدالله حسنى . محمد ميرغنى (أعضاء بالمجلس الانتقالى ).


ومن الذين تبوأوا مناصب عليا فى قيادة الجيش الفريق فيصل منصور شاور ( رئيس الأركان ) . الفريق محمد عبدالقادر ( رئيس الأركان ) . الفريق اسحق ابراهيم عمر ( رئيس الأركان ) .الفريق حسان عبدالرحمن (رئيس الأركان ) . الفريق عوض خلف الله . اللواء محمد ادريس عبدالله . الفريق محمد عثمان هاشم . العميد محمود صادق فريد ( مدير الاستخبارات). العميد ميرغنى سليمان خليل ( مدير الاستخبارات ) . اللواء كمال أبشر يسن (مدير الاستخبارات ) . الفريق محمد زين العابدين (نائب رئيس الاركان ادارة ) . الفريق توفيق أبوكدوك (نائب رئيس الاركان ادارة ) . الأميرلاى الأمين حميدة ( أول قائد لسلاح المهندسين ).


فى مجال الطب على بدرى ( أول طبيب سودانى ) . على خير . داؤود اسكندر . الفاضل البشرى . الطاهر يوسف . عبدالله عمر أبو شمة . على أرباب . الباقر ابراهيم . مكى الشيخ . محمود عبدالرحمن زيادة . موسى عبدالله حامد . عبدالرزاق المبارك . يوسف شبيكة . محمد آدم أدهم . على أرو وآخرين كثر .


المدينة أنجبت الدكتور مكى شبيكة أول سودانى يحوز على درجة الدكتوارة .

أنجبت كامل شوقى ( أول مدير للغابات )


المدينة التى أنجبت د.منصور خالد هذا الرجل المؤسسة القانونى المفكر الكاتب السياسى الدبلوماسى .

وأنجبت الدكتور كامل الطيب ادريس أول سودانى يشغل منصب مدير وكالة الملكية الفكرية .

المدينة التى أنجبت الضابط النابه محمود أبوبكر ( صه ياكنار)

أنجبت يوسف بدرى ( أول صيدلانى ) .

وأنجبت محمد داؤود الخليفة ( أول ممثل سودانى للفاو) وأنجبت أمير عبدالله خليل ( أول سودانى يتقلد مساعد مدير الفاو).


مدينة الهلال والمريخ والموردة التى قدمت أفذاذ كرة القدم صديق منزول. زكى صالح الدريسة . جكسا . الدحيش . كمال عبدالوهاب . قرعم . عمر التوم . ختم . ودالزبير جقدول . قاقارين . وآخرين .


المدينة التى تتوشح قبة المهدى .البوابة . الطابية . أم درمان الثائرة التى قدمت شوامخ ثورة 24 عبدالفضيل ألماظ . على عبداللطيف . عبدالله خليل . زاهر سرور السادات. قسم السيد خلف الله (الكبتن) . على البنا . عرفات محمد عبدالله . عبيد حاج الأمين .

فى مجال الطب الوقائى خلف الله بابكر ( أول مفتش صحة ) الفاتح بركات. أحمد عبدالرحمن الشلالى . أمين على مصطفى . التيجانى عامر . قرشى أحمد جامع . على رحيمان وآخرين كثر.


وفى مجال الطب البيطرى بروفيسور برعى السيد كرار . د. زهير السراج .


وفى مجال الهندسة على سعيد صبرة . مصطفى الصاوى. محمد منور . مأمون عبدالله عثمان . صديق عبدالوهاب . حسب الرسول الشيخ محمد حامد.سيد عمر العوض. مصطفى الأمين عبدالرحمن .أحمد عمر خلف الله . فاروق الطيب. حسن أحمد حدربى وآخرين كثر.


ومن المقاولين عبدالعزيز الجندى .


ومن الدبلوماسين المؤسسين لوزارة الخارجية يوسف التنى . ابراهيم أنيس . رحمة الله عبدالله . عبدالكريم ميرغنى . مصطفى مدنى . فخر الدين محمد . بشير البكرى . أحمد الطيب البدوى . كمال البكرى . صلاح أحمد محمد صالح . مهدى مصطفى الهادى ومن الجيل الثانى عزت الديب . الطيب حميدة . عصام حسن . الرشيد أبو شامة .

عزالدين حامد . كمال كبيدة.الفاتح عبدالله يوسف . بكرى الأزهرى . عمر عالم . سعيد سعد . عوض الكريم فضل الله . عبدالمنعم مصطفى .

عبدالهادى الصديق. طه مكاوى . عبدالله جبارة . ميرغنى جاويش. سرالختم السنوسى. سليمان الدرديرى عبدالوهاب الصاوى .محمد نور محمد طه. محمد آدم عثمان.

ومن التجار آل أبو العلا . آل عبدالمنعم محمد. آل البرير.عثمان أورتشى. آل الدعيته . آل عثمان صالح. محمد الأمين حامد . حسين الرفاعى. حسن صالح خضر .آل الكردى. طه الجعلى . احمد الدابى . تاج السر على الشيخ. بكار. يحيى الكوارتى .هريدى . الحاج نقدالله .صالح داؤود. عبدالحميد المهدى . ابراهيم سعيد . مدنى أبشر . محمد أحمد عباس وأخوانه. المشرف مختار . محمد حسين خلف. الأمين عبدالرحمن . عبدالرحمن عباس. سمير قاسم .سيد أحمد سوار الدهب. صالح عبدالرحمن يعقوب .


وآخرين .هذه الكوكبة من الأنقياء الأتقياء ساهموا فى بناء المدارس والمستشفيات وكانوا محسنين رؤوفين بالمساكين.

فى مجال الاعلام عبيد عبدالنور ( أول من نطق هنا أم درمان )محمد صالح فهمى . حسن طه زكى. خاطر أبوبكر. يسن معنى . محمود أبوالعزايم . على شمو . عبدالرحمن الياس .صالح محمد صالح . أحمد قبانى . أبوبكر عوض.

مؤسسى الصحف مأمون حسين شريف ( جريدة النيل ) . أحمد يوسف هاشم ( جريدة السودان الجديد ) . اسماعيل العتبانى ( جريدة الرأى العام ).

أم درمان التى تغنى لها وبها الفتى العبقرى النوبى خليل فرح (من فتيح للخور للمغالق من علايل أبوروف للمزالق .قدلة يا مولاى حافى حالق فى الطريق الشاقى الترام ).

فى مجال المسرح ميسرة السراج . خالد أبو الروس . اسماعيل خورشيد. محمود الصباغ . عوض صديق . محمد شريف على وآخرين .

المدينة التى عطر سماواتها بالغناء محمد أحمد سرور . الأمين برهان . كرومة . زنقار ابراهيم عبدالجليل . عمر أحمد . ابراهيم عوض . صلاح محمد عيسى . الجابرى عبدالدافع عثمان . عائشة الفلاتية . فاطمة الحاج . منى الخير . مهلة العبادية . أم رشيرش. حواء الطقطاقة وآخرين .

المدينة التى تضم نادى الخريجين مركز الاشعاع السياسى والاجتماعى القومى الذى خرجت منه الجينات التى شكلت تاريخ السودان والذى كان يؤمه رجال وطنيون عظماء أنقياء .

أم درمان الأحفاد المؤسسة التى انتشلت المرأة من براثن الجهل والتخلف والظلامية .


شارك بعض أبناءها البررة كوزراء فى حكومات مختلفة وكانوا مثال للجدية والوطنية بدوى مصطفى . دفع الله الحاج يوسف . بشير عبادى . عثمان أبوالقاسم . محمد بشير حامد .عباس أبو شامة . كمال على . أحمد سليمان . مأمون يحيى منور. مبارك عثمان رحمة . عبدالوهاب ابراهيم سليمان . كمال حسن أحمد . مبارك سنادة . أحمد المهدى . فيصل كبيدة . مبارك الفاضل . بدرالين سليمان.


تقلد أبناء أم درمان وظائف عليا فى البنك المركزى السيد الفيل ( محافظ سابق) عثمان بشير ( مدير عام سابق) . الفاتح زين العابدين ( نائب محافظ سابق).

وأنجبت من المحامين المرموقين حسين عثمان ونى . عبدالرحيم باضاوى . عبدالرحمن كورتى .صديق أحمد خير .شمس الدين اللدر.


فى مجال المراجعة القانونية ابراهيم حسن علام . طه عبدالسيد . محمد على محسى.

شيخ ادريس ابراهيم .


أنجبت أول مراجع عام على أحمد عبدالرحيم .


ومن أساطين الخدمة المدنية حسن على عبدالله . عبدالماجد أحمد . محمد عامر بشير (فوراوى ) . الدرديرى نقد . طنطاوى . زيادة ساتى .


ومن النساء خالدة زاهر ( أول طبيبة سودانية ) فاطمة أحمد ابراهيم (أول نائبة برلمانية ) . أم سلمة سعيد ( أول مدير لكلية المعلمات ). بديعة محمد عبدالرحمن الكبيدة ( أول عضو لجنة انتخابات الخريجين ).حنينة (أول مفتش صحة من النساء).

بخيتة أمين (أول امرأة تنال درجة الدكتوارة فى الاعلام ).


ومن الصحفين على حامد . أمين بابكر . محجوب عثمان. حسين شريف. شيخ ادريس. بركات . توفيق صالح جاويش.


ومن مديرى الجامعات والكليات بروفيسور صالح يسن ( جامعة الرباط ). بروفيسور أحمد الأمين عبدالرحمن ( جامعة السودان ).بروفيسور كامل الباقر(الجامعه الاسلامية). بروفيسور قاسم بدرى ( جامعة الاحفاد) . بروفيسور نصرالدين أحمد محمود ( كلية الخرطوم للعلوم الطبية ). معتز البرير ( جامعة التقانة ) بروفيسور أبوبكر مصطفى (كمبيوتر مان ) . بروفيسور كرار عبادى ( الجامعه الاهلية).


قدمت من الاداريين المميزين الذين شغلوا مناصب اقليمية ومثلوا السودان خير تمثيل كمال حمزة الحسن (مدير بلدية دبى ) . مختار التوم الجرق (مدير بلدية الشارقة ) .


قدمت ذلك الشامخ الفيلسوف المتبتل أحمد داؤود .


أهل ام درمان بسطاء يدخلون دار الرياضة أم درمان العصر ويشترون التسالى من العم مريخ ويدخلون السينما الوطنية وسينما برامبل ويجلسون فى القهاوى أب ضهير. الزيبق. جورج مشرقى . أحمد خير. شديد. يوسف الفكى ويشترون حاجاتهم من أرونتى وقبيوس. ويحلقون رؤوسهم عند حسن على عبده. عنقدة.بشتنة.ودبسط.عطا. سالم.ادريس التوم. عبده بلال.اولاد فرحات.ويجلسون ليلا فى الريفيرا .والجندول . والنلين.

ويشترون الكوارع من أولاد عبدالنبى والنيفة من حسين وأم فت فت من الوسيلةالعكام وابوجلاجل ويشترون الباسطه من الطيب سيد مكى وبين ويؤجرون العجلات من بر على بخيت ويشترون الطعمية من ودست دنيا ويختنون أولادهم عند اسماعيل مجذوب الطهار واسماعيل مجذوب الازرق ويسيرون عرسانهم بعائشة أم رشيرش وحواء الطقطاقة. ويلعبون الكنكان.


أبعد كل هذا الجمال والروعة لهذه المدينة الولود تكون أم درمان مصنوعه يادكتور حمدنا الله ؟ بل هى مظلومة.


هذا قيض من فيض قصدت أن أحفز به أبناء المدينة الذين هم أعلم وأقدر منى ليكتبوا عن مدينتهم فهم يجلسون فى كنوز.


أرجو أن تعذرونى ان نسيت أو أخطأت.


اللهم أرحم الذين رحلوا عنا وأجزيهم بقدر ما قدموا لهذا الوطن وأطل أعمار الباقين .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فطاحلة أم درمان وذاكرتها التاريخية

مُساهمة من طرف عبد الرحمن الزين2 في الخميس 25 مايو 2017, 01:48

عود علي بدء  وشكرا  جدو الصغير علي  أغنية    ام درمان.

الاغنية   والفنان الراحل أهاجا  الذكريات...
رغم إتفاقي مع رشدي  إن  بعضا من   أهل ام درمان بزودوها
لكن  أغلبهم لهم الحق...
في منتصب السبعينات  كنت ضابطا  ثانيا علي ظهر الباخرة  (ام درمان) كانت ورديتي بعد الظهر وكان  يوم  أحد..عطلة الطاقم.. ..أتاني البحري الوردية.. في واحد عاوز يقابلك..خرجت وجدته الفنان القامه  أحمد المصطفي..
سلامات  اهلا وسهلا  شرفت  يا  أستاذ..نورت الباخره...
في صالون الباخره بعد المرطبات..قال لي إنه  عنده عربه  مشحونه علي ظهر هذه الباخرة..
طبعا  أخوكم ما  قصر  وتابعنا العربة حتي خرجت من بوابة الميناء...
بعدها  بتلات  اشهر ذهبت في إجازة محليه الي الخرطوم..  ..دعاني العزيز الحجاج يوسف المامون لزواج اخت زوجته..هناك  كان احمد المصطفي فنان الحفلة.....تخيلت انه لن يتعرف علي..ولكن..كانت لفتة بارعة منه لن انساها ما  حييت..
وتتدفق الذكريات..
عبدوس

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فطاحلة أم درمان وذاكرتها التاريخية

مُساهمة من طرف Ibrahim Kheir في السبت 27 مايو 2017, 06:18

مدرمان بعيون عاشق قضى زمنا بعيدا عنها! .. بقلم: عدنان زاهر

   نشر بتاريخ: 20 تشرين1/أكتوير 2011
   الزيارات: 3560


اذا كان اسم امدرمان يعود الى "درمان" أو "الأمان" فهى لم تعد كما كانت، بالطبع التغيير الذى ألم بها هو منطق التاريخ و الجدل و لكننا نقول كان لامدرمان دوما اسلوبها و منطقها الخاص فى الحراك.
تدلف اليها عابرا جسرها العتيق على النيل الأبيض، يعترض تدرج بصرك المتهادى أبنية عالية متجهمة الطلعة لا تتناسب و شكل هندستها القديمة الضاربة جذورها فى الأرض، المكتسبة خاصيتها من الأجتماع، البيئة، العادات و الدين. أمدرمان بحسب تصنيف و تخطيط المدن يعتبر معظم أحيائها من الدرجة الثالثة ما عدا حى أو حيين فى الدرجة الثانية، لذلك منظر تلك القلاع الهائلة شوه وجه المدينة و هتك خصوصية الأسر. منظر المدينة أضحى كالمدن الخارجة لتوها من الحرب، بعد قصف جوى مكثف بالقنابل!
الشوارع أصبحت ضيقة و متعرجة ك "المسارات" غير الآمنة بعد الأعتداء عليها بواسطة ساكنيها، الكل أحذ جزءا من الشوارع التى هى أصلا ضيقة ليشيد عليها أو ليزرع فيها شجرا. كناتين الحى أبت أن يفوتها ذلك التسامح المجانى فاقتلعت جزءا أيضا من الشارع لتبنى أقفاصا من الحديد لوضع "قدرة" الفول لتصبح لاحقا  مكانا للنوم ومتكئا "للونسة" فى أيام القيلولة الحارة. بالطبع لا أحد يسأل فالدولة هى المعتدى الأكبر على أراضى المدينة، فقد أستولت على ميادين الرياضة، المنتزهات العامة و المساحات التى كانت متنفسا لتبنى عليها قصورا أو مؤسسات استثمارية لمريديها.
عربات تملأ و تجوب شوارع المدينة فى فوضى لا حد لها، مسببة لعشرات الحوادث. عربات من كل الأشكال و الموديلات، عربات أجرة تحمل أسماء عجيبة، "أمجاد" تنزلق فى الشوارع كالضفادع، "الركشات" كالعناكب تنشر سمومها ملوثة جو المدينة المزدحمة رغم أنف المدافعين عن البيئة، تاكسى متهالك يصارع للبقاء وسط الحداثة المزيفة و المصطنعة. يضيف الى ذلك الكم الهائل من الفوضى بصات "الوالى" الضخمة – التى قيل أنها قد خدمت كثيرا قبل المجئ بها للسودان – لتضفى على  المشهد مسحة درامية.
النيل هو جوهرة العاصمة و "أم در" خاصة و كان المتنفس لأسر المدينة فى العصارى و الأمسيات الخانقة، قد أصبح الوصول الى شاطئيه عسيرا أو منعدما، فقد تم قفله بالصالات الخاصة التى تفرض رسوما للدخول اليها. اذا تمكنت من الوصول الى شاطئيه يعكر جلوسك بعض المتجولين فى اللباس المدنى أو العسكرى الذين يحصون عليك الحركة و النفس، هذا اذا لم يتطوع أحدهم بمنعك من الجلوس و المكوث هناك بدعوى أن المكان غير مسموح التواجد به!  لا تجد أحدا يمكنك الاحتجاج اليه أو الاستماع لشكواك.
المدينة تحولت الى سوق كبير، الكل عارضا لبضائعه و سلعه من شتى الأنواع، السؤال العفوى يأتى الى الذهن مباشرة دون دعوة، من هو المشترى؟!.. و المواطن تعصره الظروف الأقتصادية الفاتكة و الجرى و البحث عن رزق للأسر التى تعيش على حافة الفقر.
بائعو الفاكهة يصطفون فى الشمس الحارقة على مدى شاطئ النيل و الشوارع الرئيسية، تحت مظلات مهترئة من القماش تعمل على تركيز الشمس أكثر من أن تحجبها. الفاكهة الباهتة بفعل الحرارة، المتراصة فى العربات المتهالكة تستجدى الراجلين المسرعين الخطى أمامها .
ستات الشاى اللاتى أجبرتهن ظروف العيش على الخروج يبيعن مشروباتهن فى كل مكان يمكن أن يكون ظليلا، كراسى البلاستيك أو "البنابر" فى وضع نصف دائرى يجلس عليها زبون أو اثنين و هم يبحلقون بعيدا متفكرين بما يأتى به الغد!
سوق امدرمان الكبير تحول الى (كوشة الجبل). أكياس النايلون، زجاج المشروبات الفارغة المستجلبة من أى مكان فى العالم، بواقى الفواكه العطنة، فضلات الحمير و احصنة "الكارو" تغطى الشوارع الملتوية و الضيقة بفعل "الفارشيين" لكل شئ على أرضها.
بائعو الماء البارد، اصحاب الأطعمة المتجولة يقفون بعرباتهم يبيعون الفول، الطعمية و الزلابية  بيد و يهشون بالأخرى جيوش الذباب الطامعه فى نصيب من ذلك الطعام.
نادى الخريجين أحد رموز الاستقلال أصبح هيكلا متواريا، المقاهى  التى كانت أماكن للتلاقى و الثقافة اندثرت و اصبحت محلات لبيع الأدوات الكهربائية و أجهزة الموبايل!
دور السينما (أمدرمان، الوطنية) التى كانت تعرض أرقى ما توصل اليها الأنتاج العالمى من الأفلام أقفلت أبوبها و آلت مبانيها للسقوط، تنتظر دورها لتصبح أيضا مبانى و استثمارات للأثرياء الأسلاميون الجدد الذين  (يتحسسون مسدساتهم)  عند سماع كلمة الثقافة.
شوارع المدينة التى كانت مضاءة فى خمسينات القرن الماضى تعيش فى ظلام دامس، تشاهد النساء و الفتيات المتشحات بالسواد يذرعن شوارع الأحياء على نور موبيالاتهن خوف الوقوع فى المطبات و الحفر المليئة بالمياه الآسنة أو خشية الاصطدام بالكلاب الضالة.
المعاشيون، المحالين الى الصالح العام بأمر السلطة يجلسون أمام منازلهم فى الأمسيات يتبادلون زكريات الزمن الجميل الذى مضى، اما الشباب خريجى الجامعات العاطلين عن العمل، فيجلسون فى مداخل شوارع الأحياء يندبون حظهم الذى أوجدهم فى هذا الوطن و يحلمون بفرصة لمغادرته.
مواطنى امدرمان الذين عملت الظروف القاسية على سحقهم، يقاتلون بضراوة للاحتفاظ بأعرافهم، قيمهم و ثقافتهم. لا زالوا يحتفظون بكرمهم و اريحيتهم، يؤمنون أن غد جميل لا بد آت.
أتيت للمدينة لأراها قبل أن تفقد آخر ملامحها الماضية، كنت أنظر اليها كحبيبة أجبرت على أن تشيخ مبكرا، عندما غادرتها متباطئ الخطى كنت أقول لنفسي المدن العامرة بالفرح و الحياة تبقى فى الذاكرة فقط !!

Adnan Elsadati [elsadati2008@gmail.com]

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

حنين الشوق

مُساهمة من طرف Ibrahim Kheir في الجمعة 21 يوليو 2017, 01:43

حنين الشوق // م //


حين يستوطننا الشوق ُ ويحل ضيفا على قلوبنا ُ
يتحرر منا كل مسمى للألم ُ

وتنتحر الأحزان عبر تقاسيم الفرح ُ

لانملك ل أي شيء مستحيل ُ

نقهر الصعاب ُْْ ونصعد سلمها بسهوله ُُ

ُُتسافر بنا ذاكرتنا ُُ ل تعبث ب أرواحنا ُُ

ُُ على بستان الحنين ُُ

ُُفتغفو أجفاننا على أهداب الاشتياقُُ
ُُيشتعل القلب شوقا ُْ
ُُوتتأجج الروح حنينا ُُ

ُُويظل النبض يخفق بالأنين ُُ
ُُويتمنى العوده الى هنااك ُُ
ُُفتأبى دمعات الحنين الي أن تنساب ُُ

ُُعلى ملامح الماره ُُ
ُُفلا ترى فيهم سوى تقاسيم وجه ُُ

ُُكنا لهم قلوبا ُُ ورعشات أهداب ُُ

ُُ .ُُفي لحظة اشتياقنا لهمُُ.ُُ

ُُيكونون أقرب الينا من ا ُُ

ُُفتسبح أرواحهم في أرواحنا ُُ

ُُوتغرق أطيافهم بين أدمعنا ُُ

ُُفتحترق شوقا ُُ ولهفة اليهم ُُ



ُُ همسه ُُ





ُُيامن اشتقناك ُُ خلف ذاكرتنا ُُ

ُُ غرقنا ب احتراق الشووق ُُ

ُُواحترقنا ب اشتعال الحنين ُُ

ُُفما أسعدنا بتوقد مشاعرنا لكمُُ

ُُ ×ُُدمتم ب عطر اشواقكمُُ×ُُ

ُُلكم حروفي احترقت حنينا

بدر شاكر السياب.

c75H0Zrq


عدل سابقا من قبل Ibrahim Kheir في الجمعة 21 يوليو 2017, 01:54 عدل 1 مرات (السبب : إضافة فيديو)

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فطاحلة أم درمان وذاكرتها التاريخية

مُساهمة من طرف عبد الرحمن الزين2 في الجمعة 21 يوليو 2017, 04:30

غايتو      جنس  غايتو...
قاعدين  تزودوها  حبتين..
بس بيني وبينكم  يكفي ام درمان  إنها  انجبت العزيز   محمد  صالح  عبد الله عكود...يكفيها  فخرا  ولا  أزيد..

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فطاحلة أم درمان وذاكرتها التاريخية

مُساهمة من طرف عاطف عكود في السبت 22 يوليو 2017, 22:31

بعد غيبه طويله ومره وحاره وموحشه سلام عليكم اخوان كلكم بدون فرز ودام التواصل

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

بشير عباس ومقطوعة الأمل في كنانة...

مُساهمة من طرف ود فـــــراج في الإثنين 24 يوليو 2017, 20:27

تجدني أحد محبي أمدرمان ، بل تجدني ثملاً بحبها ، وكنت قد قضيت فيها باكر صباي ، أمدرمان الثورة الحارة الخامسة محطة السلالم. في أوائل ثمانينيات القرن المنصرم كان تلفزيون وراديو أمدرمان محطة مهمة للغاية في حياتي ، كنت ثملاً بحب سماع مقطوعة الأمل في كنانة للموسيقار بشير عباس ، وكانت تعني لي كل أمدرمان ، وكان أحب شيء لي في الصباح سماع موسيقى أغاني فيروز لنايلة العمرابي ، ولن أنسي كيف كانت أغنية إبراهيم عوض (أبسمي يا أيامي) تفعل بمشاعرنا الغضة وقتها ونحن ذهاب إلى المدرسة.

وقتها لم أعرف أن مقطوعة الأمل في كنانة هي موسيقى من تأليف الموسيقار بشير عباس ، ولم أهتم كثيراً بمعرفة مؤلفها ، لكن تلك المقطوعة رسخت في نفسي وصارت جزء لا يتجزأ من وجداني ، وبعد مرور كل تلك السنين ، وفي لحظة فراغ وجدت نفسي بلا وعي مني أردد المقطوعة ، ثم بعدها تذكرت أنه يمكنني أن أستمع إليها من خلال اليوتيوب ، ولكن قفز السؤال : ماذا تراني سوف أكتب في حقل البحث لأجد ضالتي ..؟؟ ثم كتبت موسيقى تلفزيون أمدرمان في الثمانينيات ، ونجحت في الأمر واستمعت إليها والدمع يترقرق من عيني.

أمدرمان شيء جميل يصعب على تفسير سر جماله

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فطاحلة أم درمان وذاكرتها التاريخية

مُساهمة من طرف عبد الرحمن الزين2 في الإثنين 24 يوليو 2017, 23:45

العزيز ود فراج....يا مراحب....نورت بيتك ومطرحك..
لا أعلم ولا أدعي لكني سمعت ذات مره أغنية ترددها الفنانة الشهيرة إلهام الشرق..اسمها القمر في كنانه ما الأمل...ويحتمل أكون سمعتها غلط...
وما يفتيك في هذا الأمر إلا الخبير الفني الرشيش شمش الدين !!!!!!!
معزني يا عزيز
جدك عبدوس

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فطاحلة أم درمان وذاكرتها التاريخية

مُساهمة من طرف عاطف عكود في الثلاثاء 25 يوليو 2017, 04:16

الأعزاء ود فراج وعبدوس وبقية الإخوان مساكم الله بكل خير ، ود فراج الحبيب وانا كذلك تجدنى بحبها ثملا ، ، ، امدر وناسها حاجه مختلفة بجد وبالمناسبة فعلا بشير عباس عندو مقطوعة موسيقية باسم الأمل فى كنانة وأخرى باسم القمر فى كنانة.
ودام التواصل

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فطاحلة أم درمان وذاكرتها التاريخية

مُساهمة من طرف ود فـــــراج في الثلاثاء 25 يوليو 2017, 15:12

يا ألف مرحب بالكابتن العزيز عبدالرحمن الزين ...ومشكور على التحية

الحبيب ود عكود..بارك الله فيك ....وغايتو الله يسامحكم على إنقطاعك منا..... Laughing

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فطاحلة أم درمان وذاكرتها التاريخية

مُساهمة من طرف عاطف عكود في الثلاثاء 25 يوليو 2017, 15:31

ود فراج والله جد الله يسامح وشديييييد كمان

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

قـشـرة مـوزة.

مُساهمة من طرف Ibrahim Kheir في الأربعاء 26 يوليو 2017, 02:41

الحبيب ود عكود:_
الحمد لله الذى شد أزرى بك، وبود فراج، فكلنا مسكونون بحب اُمدرمان.
يجب أن نكون رابطة محبى اُمدرمان مع أخونا المحب الأكبر د.الفاتح حمدتو عاشق اُمدرمان.
طبعاً نقدم العضوية الفخرية إلى حبيبنا عبدوس ونضمه مع رشدى الى رابطة محبىِ اُمدرمان.
خاصة وأن حبيبنا عبدوس شايفتا مذودنها حبتين ونص.
مع حبى لكم جميعاً.
جدو الصغير

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فطاحلة أم درمان وذاكرتها التاريخية

مُساهمة من طرف عاطف عكود في الأربعاء 26 يوليو 2017, 02:58

حبيبنا إبراهيم سلام وفعلا أمدر هى بوتقة أنصهر فيها كل السودان وفيها الفن والأدب من زمن الحقيبة والفن الشعبى (دى دايره ليها بوست براها ) والسياسه (من نادى الخريجين وانته طالع ) والكوره (العرضة شمال وجنوب وحتى الموردة ) وحاجات تانى حاميانى
ودام التواصل.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى