(بعض من أجمل ما سمعت)

صفحة 10 من اصل 10 الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5, 6, 7, 8, 9, 10

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

رد: (بعض من أجمل ما سمعت)

مُساهمة من طرف خالد عبدالحميد في الإثنين 08 أبريل 2013, 10:23

ومحمد المكى ابراهيم، احد جهابذة شعراء الوطن
وذكرى الانتفاضة المجيدة عبرتنا البارحة
------

قصيدة عمرها عمر الانتفاضة وعنوانها
تعويذة
أخرجي من ثرانا
من مدائننا وقرانا
من دفاتر أحوالنا
من محابر أطفالنا
أخرجي من ربوع البلد
اخرجي أنت مطرودة للأبد
اخرجي من شعاب الجبال
من بيوت الحلال
اذهبي أنت والجوع والرعب
والاعتقال
فمتاريسنا الظافرة
لا تزال الى الآن منصوبة
والرجوع محال
إلى زمن الجوع والرعب والاعتقال
********
اخرجي يا كآبة، يا حزن يا اضطهاد
اخرجي من مدارسنا
من مجالسنا
من جميع البلاد
اخرجي
واتركي زمن الحب يبدأ
بين جميع العباد
********
نمسح الآن اسمك من أرضنا
لتهل الزروع
من حوائط تاريخنا
من سمانا
ليطلع فيها القمر
قمر الثورة المنتظر.
نمسح الآن اسمك من مفردات الكلام
من حروف اللغة
ليطير اليمام
وتمتلئ الأشرعة
فاخرجي يا عصور الظلام
********
إننا ذاهبون إلى جنة الله في أرضه
إلى الماء والنهر
نحو الحقول الجديدة والمدن الضاحكة
إلى قبة البرلمان
إلى وطن طالع من عصور الظلام
من زمان المجاعة والرعب
يخرج محتشداً بالمهابة والعنفوان
********
إننا ذاهبون
إلى وطن رائع وزمان جديد
==================
أبريل 1985
قصيدة جديدة/قديمة
ibrahimelmekki@hotmail.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: (بعض من أجمل ما سمعت)

مُساهمة من طرف Ibrahim Kheir في الإثنين 08 أبريل 2013, 13:40

لابد من أن ينبلج فجر الحرية وإن طال ليل الظلم.
إن أكثر ساعات الليل حلكة هى الساعات التى تسبق الفجر.
سوف يعود فجر أبريل ناصعآ ليبدد ظلام يونيو.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: (بعض من أجمل ما سمعت)

مُساهمة من طرف عبدالرحمن محجوب يوسف في الخميس 11 أبريل 2013, 17:41

جميل جميل مبدعي لابلادي شكرا خلدي وابراهيم خير

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: (بعض من أجمل ما سمعت)

مُساهمة من طرف عاطف عكود في الجمعة 19 يوليو 2013, 04:14

عبدالرحمن محجوب يوسف كتب:
اعجبتني هذه الكلمات للرائع التجاني حاج موسي متعه الله بالصحه والعافيه
ضل الضحى الرامى وشمس شتويه دفايه
وريحة البن لما يفوح فى قلايه
وفروة جدى صورة جدى لمن جيت أمد يدى :
( جدى أدينى تعريفه )
( بتقرا الحمدو يا المبروك )
( بقراها شان تعريفه ألقاها )
بجود فى القرايه كمان
وايه يا يمه والله زمان!!
وسبحة ( بنت الفكى )
والطورية والواسوق
وسعف حبوبة والكوريه والحنقوق
وصوت ( سعدية ) بت جيرانا
تشحد ليها فى طايوق
وصوت ( عرفه ) لما تخمج الدلوكه غنايه
وحبة فريك لموه لى رمضان
مصرور فى مخلايه
صور محفورة جوايا ومن يوم داك
ولى الليلة ولى بكرة وبعد باكر
شان الزمن غدار وما معروف
زمن مكار .. زمانا كلو خوف فى خوف
وايه يا يمه والله زمان
مشتاق يمه لى ملاح النعيميه
وريحة صاجك المحروق ولما تسوى طعمية
وغباشة روب وعنزه حلوب
بدور ارجع اجيكى هناك ضاقت بيه يا يمه هنا
بدور لتمسى بعيونك واصابحك يا حبيبتى انا
صباح الخير على عيونك
اتارى الدنيا من دونك شينة ومره ما بتندار
ومرة مرارة يا يمه دي مرة وحارى زى النار
ولو بتدورى احكيلك كيف احوالى فى البندر
من وين عايزه ابدالك مو شيتا غريب وعجيب
ده شيتا كلو شين فى شين
هنا الزول العديل ونصيح وحاتك انت يا غاليه
بعيش حياتو يوماتى بى وشين
وزولتى الحتى حبيتها لقيتها براى تحب زولين
وايه يا يمه والله زمان
دي قشة عينى من النوم معاى بشيل هموم باكر
قبل ما اشيل هموم اليوم اختها خطواتى الأولى
اعدى الباب تدق طبول الهم
خواطر تذهل الألباب واقابلك يا شوارع الجن
وفى جوايا حاجة تئن اشد وتر الحزن واعزف
تموت غنواتى يا يمه ويخنقنى الغنا وأنزف
وتنتر فى العروق حمى خيال بيتنا القديم يرجف
صور تنزاح وتتلم وتانى وتالت آيمه
واشوفك بى خيال حالم تشاورى وترقص السبحة
ملامح العابد الصايم تشع فوق جبهتك سمحة
وشييك يحاكى ضى النور مزدان يمه فى الطرحه
وتبسمي لى أمد ايدى اقول اتلاقى يا السمحة
يتلاشى الحلم واصحى ويدفق عرق مالح
ويسكن فينى كل الهم واشم ريحة ندم جارح
وارفس عصفورة منجرحه فارقت الفضاء البارح
وتانى وتالت آيمه وهم كل المداين وهم
وهم غرقانه فى زخم الحضاره الغم
حضارة بتحصد الإنسان وتزرع فى مكانه نغم
وقصد القول .. يا شايل اللوم ويما جابنى للبندر
وحاتك انتى يا الغالية ده يوماً شوم
ولا بسنى الخجل من راسى لى كرعى
شايلو وأحوم وهادي الحالة فى الخرتوم
زي عايش شقى ومهموم

كان من كم يوم تكريم استاذنا الكبير التجاني ادامه الله نجما في سما بلادي ودمتم
تعازينا للأستاذ التجانى الحاج موسى فى المغفور لها والدته الحاجة دار السلام والتى انتقلت الى رحمة ربها اليوم اللهم ارحمها واغفر لها ووسع مدخلها وأدخلها فسيح جناتك . وقد تغنى كل الشعب السودانى باسمها فى رائعة ابنها التجانى آمى الله يسلمك ؛ آمى يا دار السلام .
اللهم ارحمها واغفر لها
عاطف عكود

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: (بعض من أجمل ما سمعت)

مُساهمة من طرف عبدالرحمن محجوب يوسف في الجمعة 26 يوليو 2013, 14:54

اللهم ارحم الحاجه دار السلام سئل احد ظرفاء المدينه عن ام المؤمنين فاجاب عائشه رضي الله عنها وعن ام السودانيين فقال ما دار السلام ..... لها الرحمه والمغفرة ولعموم موتي المسلمين

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: (بعض من أجمل ما سمعت)

مُساهمة من طرف عبدالرحمن محجوب يوسف في الجمعة 26 يوليو 2013, 14:59

في رسالتك لي لو بتقبل في رموش العين نشيلك - تبقي
جد اكرمتنا ونبقي شاكرين لي جميلك-انت يا احلي الاماني يزيد حنيني من حنينك-والمشاعر الطيبه منك تبقي زادي وعمري هيلك-برضي شاكر لي جميلك وجوه في عيني بشيلك-داير اشوفك واشتكيلك وداير اسمع صوت هديلك-الكلام الجاني منك عارفو من اخر ضميرك-بعتذر ليك يا حبيبي لا لاني بعز غيرك-انت في ريعان شبابك وعمري عدي وفت جيلك-ان شاء الله تمتد الموده والتصافي البيني بينك-لو بتتسهل دروبي يمكن امشيها واجيلك-رغم ذالك انت روحي تبقي رافل في خميلك-والرياحين تملا دربك والازاهر تستجيرك--- اعجبتني هذه الكلمات الرائعه للدونكيمان حسين ادم سلامه فهو شاعر مجيدمتعه الله بالصحه والعافيه

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: (بعض من أجمل ما سمعت)

مُساهمة من طرف محمد الجمل في الجمعة 26 يوليو 2013, 15:57

الاديب الحبيب عبد الرحمن ود محجوب
رمضان كريم ومبارك عليكم يا ناس البحر ..تحياتي لكل الاخوة الصناديد معكم لهم مني اطيب التحايا
_______
والاستاذ حسين ادم سلامة والله ابدع واجاد والله كلمات جد منتقاة ومعبرة وعجبتني شديد خالص
لو بتقبل في رموش العين نشيلك -
تبقي
جد اكرمتنا ونبقي شاكرين لي جميلك-
انت يا احلي الاماني يزيد حنيني من حنينك-
والمشاعر الطيبه منك تبقي زادي وعمري هيلك-
برضي شاكر لي جميلك وجوه في عيني بشيلك-
داير اشوفك واشتكيلك وداير اسمع صوت هديلك-
الكلام الجاني منك عارفو من اخر ضميرك-
بعتذر ليك يا حبيبي لا لاني بعز غيرك-ا
نت في ريعان شبابك وعمري عدي وفت جيلك-
ان شاء الله تمتد الموده والتصافي البيني بينك-
لو بتتسهل دروبي يمكن امشيها واجيلك-
رغم ذالك انت روحي تبقي رافل في خميلك-
والرياحين تملا دربك والازاهر تستجيرك

بالله يا هندسة بلغة منا اطيب الامنيات وربنا يديم الصحة علي الجميع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: (بعض من أجمل ما سمعت)

مُساهمة من طرف محمد الجمل في الثلاثاء 30 يوليو 2013, 16:49

الاخ عبد الرحمن ما زلنا في انتظارك ............عشان نستريح في كلماتك الجميلة

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: (بعض من أجمل ما سمعت)

مُساهمة من طرف خالد عبدالحميد في الجمعة 29 نوفمبر 2013, 09:46

جديد محجوب شريف ردا على الطيب مصطفى، الذى تطاول عليه وعلى المرحوم الدوش بكلمات تملأ الاسافير
----

تنبش حي وميت
سكاكينك تسنها بالكراهية
معلم تنتج الكربة
وتدي الفتنة ماهية
تدس في إيدا كبريتة
بخيت وسعيد عليك إنك
مكانك من ذوي القربى
وعندك من كراسي السلطة
مسند للرفاهية
مالك ومال قريبك ساكن التربة؟؟
منو البسرق عشم ميت
أمام الله والحكمة الإلهية؟؟
يمين الله
كاتب حر
نسيج وحده
ومن طبعو الفروسية
وأصدق من ملامح طفلة
وسط اللمة منسية
عصافير الكلام ركت
تحت شهقة غنا الفواح
مع الموجة الصباحية
أدى الود
وشال الود
وجمّل للحزن ممشى
لا كذّب ولا غشّ
وما منو الضمير طشّ
وما شنّق
بريق الشهرة من فوق راسو طاقية
أبسط من حرف كسرة
ومن بذرة
ومن نقاع سبيل يوماتي
تشرب منو تحت النيمة قمرية
كذلك لم يكن يوماً
هوين قابلاً للكسر والذلة

أما العبد لله
إذا ما عارف أعرفني
من غير الله ما خايف
ولا شايف هنالك
من يهد حيل الثبات فيني ويخوفني
فما خجلان ولا نادم
وما متوجس الإحساس من القادم
لا طعّان ولا لعّان
ولا فاحش ولاني بذئ
ولا نسناس
وما بجرح مشاعر الناس
وأنبل من حليب السترة
ما عبّت مشارب كاس
أدوسا محاكم التفتيش
بأعلى الصوت علانية
تخربش في مسام الروح
وتتجسس علي النية
بسوء الظن والمكرِ
ضميري لم يكن يوماً
من الأيام ولد مكري
شبر والله في البكري
ولا الفلل الرئاسية
وطن حدادي مدادي
ما بنبنيهو فرادي
ولا بالضجة في الرادي
ولا الخطب الحماسية
وطن حدادي مدادي
قد شفناهو يتقسم
ذبائح وإنت تتبسم
لديك الخضرة تتفحم
وتصبح في الأيادي عصي
وأوتاداً بلا خيمة
وصحراءً بلا غيمة
سلاماً يا وطن بحلم
أشوفك يا وطن آمن
حر وسعيد ومتفتح
محل ما يمشي إنسانك
عزيز النفس مطامن
ومتضامن
والخير الظاهر والكامن
في الأيدي جميعاً قدامن
تعيش إنت ونموت نحن
لكي يا غالي ما يكبر جنانا
تحت شرا المحنة
جرحنا إذا بفرهد فيك
ح نمشي علي البجرحنا
وحزننا لو يضوي سماكا
هو الحزن البفرحنا
ودمنا لما يسقي ثراكا
ينزل من جوانحنا
وإن راحتنا ما ترتاح
نقول إنشاءالله ما ارتحنا
تضيع أيامنا بس ما تضيع
ملامحك من ملامحنا
بنرجع ليك توصينا
ونسمع ليك تحدثنا
ولو علّينا صوتنا عليك
يا والدنا سامحنا

-----
هى قصيده من اجمل ما سمعت، والمقاربة واضحة بينها وبين ما حصل بين المتنبئ وكافور، يبقى محجوب اميرا لشعر الوطن، وتتغير اسماءالامراء والملوك والرؤساء عبر التاريخ

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: (بعض من أجمل ما سمعت)

مُساهمة من طرف عبدالرحمن محجوب يوسف في الثلاثاء 07 يناير 2014, 13:18

تحياتي ومحبتي بلا حدود لكم جميعا وطال الغياب ولكن في المنتهي عودا حتميا لهذا المنتدي الكبير بكم احبتي وان كان مثلي والعود كبعير ام جميل يمشي الهويني وهي ترجو ان يكون الاولا فشكرا كبيرا لكم احبتي

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: (بعض من أجمل ما سمعت)

مُساهمة من طرف عبدالرحمن محجوب يوسف في الثلاثاء 07 يناير 2014, 13:42

من اجمل ما سمعت بالامس كنت مع عمي البروفيسور واستاذ القانون الدستوري يسين عمر يوسف متعه الله بالصحه والعافيه فروي لي انه كان اليوم باكاديمية الشرطه في احدي محاضرات القانون الجنائي فاذا باحد العقداء يطلب منه ان يروي لهم قصة حواء الفوراويه التي اوردها في كتابه الاجراءات الجنائيه والتي درسها لهم في المعادله فكانت هذه القصه المكان عطبره عاصمة الحديد والنار وارض المقاومه كما يحلو لاهلها بتسميتها في شتاء 1969 وكان حينها وكيل النائب العام يدخل احد افراد الشرطه سعادتك الليله قبضنا علي حواء الفوراويه ومعاها 50 زجاجة عرقي وكان من اجودالانواع لو شرب منه عامل الدريسه لتكلم جميع اللغات وكان ياتي وجهاء البلد لانتظاره حتي يجهز وكان عندها برشين للصلاة في الحوش فيصلون جماعة وكل واحد ياخد كوتو المهم الضابط المناوب قبضوها ليه مالكم عليها والله جنابو ده الحصل تعليمات جنابك في المضبوطات اديني 5 وميز القضاة 5 ووكيل النيابه 5 المهم قام الرجل بالتوزيع العادل الي ان جاء يوم المحكمه وكان القاضي جديد بالمدينه فسالها العرقي ده بتاعك طبعا بعد ان بدل وغير فرفعت القزازه وتفحصتها ثم قالت غاضبه لا يا مولانا ده مغشوش وما نضيف انا بربي في ايتام وعرقي من اجود انواع التمر الصافي واكان ماك مصدقني انا بي شهودي فساله القاضي عن الشهودفقالت كبيري مراجعي السكه حديد وضابط المجلس ووو هنا قال عمي قررت حسم الموضوع لاني كنت جاي من ضمن الشهود وضربت الطربيظه بشده بلاش كلام فارغ....... كيف كنت انت يا سوداني في تلك الازمان وكيف هو حالك اليوم مع هذا الغلاء الفاحش مع امتلا المساجد بالمصلين تري اين يكمن العيب ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ زكر شيخ الاسلام بن تيميه في كتابه السياسه الشرعيه بين الراعي والرعيه ان الله لينصر الدوله الكافرة اذا اقام الحاكم العدل بين الرعيه ويخذل الدوله المؤمنه ان لم يقم الحاكم العدل بين الرعيه. اين العدل واين ضمير حواء الفوراويه ؟؟ نسال الله ان يرفع عنا الغلاء والبلاء ودمتم احبتي

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: (بعض من أجمل ما سمعت)

مُساهمة من طرف خالد عبدالحميد في الخميس 09 يناير 2014, 10:10

عبدالرحمن سلامات ياهندسة،حمدالله على السلامة
-------
قرأت هذا امبارح وصادف هوى وهبش وتر ولا اعلم الكاتب
-----------------------------
-----------------------------

بعيدا عن التعاريف الأكاديمية التي مللناها نحاول هنا أن نعرف الوطن .. وقياسا علي نكتة السعودي الذي قرأ خبر في إحدي الصحف عنوانه "وفاة ستة مواطنين في دارفور", سأل مندهشا: "والمواطنين هدول إيش اللي وادهم دافور !؟"
كلمة "مواطن" في قاموس هذا الرجل تعني "السعودي" وهذا منبع إستغرابه, فقرأ هو الخبر كما يمكن أن نقرأه نحن علي أنه "وفاة ستة سعوديين في دارفور" !! ومن ثم سأل سؤاله ذاك بناء علي ثنائية "المواطن ...والأجنبي" التي تحكم كل المعاملات في المملكة.
عودا لموضوعنا نمهد فقط إلي أن ما ورد أو سيرد هنا من كلمة الوطن تشير للسودان والعكس صحيح ..
--

والثنائية الخاصة بمواطنينا هي ثنائية "المغترب والمقيم"..في كل أسرة طيور إتخذت من المهجر موطنا..دعنا نسمي ممثلهم "محمد أحمد المغترب"..
الباقون هنا هم القابضون علي جمر الحياة .. ممثلهم هو "محمد أحمد الكادح" !!
هذا "الإستاتيوس" في الغالب يتبني وجهة نظر "محمد أحمد المغترب" وفي الغالب أيضا أنه لن يفهمه "محمد أحمد الكادح"..
--

الحقيقة أن كل "محمد أحمد كادح" هو مشروع "مغترب", معدلات الإقبال علي السفر مخيفة .. لو أجري كل منكم إحصائية بسيطة حول أصدقائه ومعارفه لوجدهم يتساقطون واحدا تلو الآخر..
أصبح السودان وطنا مؤقتا يتسابق أهله للخروج منه, أصبح مثل "مصايف السياح" يقصده الناس في الإجازات فقط !!
تناقض غريب يجعل السودان أحد أفسد الدول في العالم بينما يظل السوداني مطلوبا في دول خليجية مثلا "لأمانته" المشهودة !!
إحصائيات تقول أن هناك ستة ملايين من "محمد أحمد المغترب", يعيشون علي هذه السمعة.. يحكي كل فترة عن أحدهم أعاد مالا جاءه عن طريق الخطأ, أو إحتفظ لمواطنة بالذهب الذي نسيته لدي الرحيل..
بينما نغرق هنا في الداخل في قصص النصب والإحتيال ولصوص الليل والنهار ورشاوي المعاملات وعمولات السماسرة !!
هل يتحول محمد أحمد إذن لرجل صالح بمجرد مغادرته لمطار الخرطوم !؟
لماذا كل هذا الحرص علي سمعة الوطن المهلهل ؟ وما كل هذا الحنين لبلاد النيل !؟
علي الفيسبوك أيضا راغب منشورات أصدقائك.. ستجد محمد أحمد المغترب دائما يتحدث عن الشوق والحنين وجلسات شارع النيل, وستجد محمد أحمد الكادح يلعن في المواصلات والحكام وستات الشاي وطوب الأرض !!
هل يشتاق هولاء لنفس الوطن الذي يرفضه هولاء !؟
--

الوطن هو أن تكون في سيارتك الفخمة في أحد شوارع دبي أو أوروبا .. تدير التكييف أو التدفئة وتسير علي الطريق السريع المعبد جيدا ثم تدير (الإم بي ثري) فيأتيك صوت العطبرواي دافئا : مرحبتين بلدنا حبابا ..

الوطن هو أن تفتح جهاز اللابتوب ماركة آبل ذو الإمكانيات العالية وتضعه علي سطح مكتبك الوثير ثم تفتح الفيسبوك وتقرأ عن أزمة المواصلات في موقف (شروني).. فتتألم لوحدك, لا أحد يشعر بك وربما تكتب إستاتيوس غاضب.. لم تفلح كل الراحة المتوفرة لك هنا أن تبعدك عن بلادك حيث لامواصلات ولا لابتوبات من ماركة آبل..

الوطن هو أن تكون في مكتبك في بلاد الإغتراب, في أحد البنايات العالية تقف أمام مكنة صنع القهوة فتصنع لك كوبا من الإسبريسو عالي الجودة وتكون أنت علي إستعداد كامل أن تبدل كل ذلك مقابل (جبنة سكر برا) مع الأصدقاء في شاع النيل..

تضحكني في أوروبا مثلا ما يسمي "برامج الإندماج" التي تسعي لدمج المهاجرين في مجتمعهم الجديد.. لا يعلمون أنه من الصعب جدا علي "محمد أحمد" هذا أن يهاجر بقلبه وجسده.. لكم الجسد ياسادتي ولكم الأيادي التي تعمل.. أما القلوب فإنها تركناها هناك علي شاطئ النيل ..
--

هذا الإستاتيوس مرة أخري لن يفهمه الكادحون, ربما يضحكون علي فكرة إستبدال السيارة واللابتوب وغيرها بجلسة شارع النيل, لن يفهموها إلا وهم يتقبلون تهاني العيد عبر خدمة "سكايب" !!
أما المغتربون فلا يفهمون حال الكادحين وتهافتهم الغريب علي الخروج..
يكون محمد أحمد المغترب في حالة الشوق سودانيا من نوع آخر.. ويستمر كذلك حتي صالة الوصول ومن ثم يتحول مع أول نقاش مع ضباط الجمارك إلي "محمد أحمد الكادح" ويبدأ في كيل الشتائم !!

ثمة خطأ ما يجعل الوطن "وجهة نظر" قابلة للتغيير !!
وحتي نصلح هذا الخطأ فإننا نتحول لأمة نصفها مغترب ولكنه غير سعيد, ونصفها الآخر يحلم بالإغتراب وهو بالطبع ليس سعيدا أيضا !!

الوطن ياسادتي هو "كراتين الآبري" التي تعبئها الحبوبات في صالة المغادرة في مطار الخرطوم وهو حقائب المغتربين المعبئة (بالتلفونات الجلكسي) في صالة الوصول..
هو شئ من ذلك التكامل !!

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: (بعض من أجمل ما سمعت)

مُساهمة من طرف خالد عبدالحميد في الإثنين 17 فبراير 2014, 00:54

هذا مقال ممتع للغاية ومدهش ومنعش عن البروف عبدالله الطيب، طيّب الله ثراه
طويل شويه لكن يستاهل وبشدّة لعظمة المكتوب عنه ولبهاء كل حرف فيه، شكرا لكاتبه د. عبدالرحمن الغالى
------
------------

لسبت، 2 يناير، 2010بسم الله الرحمن الرحيم
كلمة في وداع العميد

سلام الإله ورضوانه على قبر عبد الله الألمعي الحزين. تقضت سنواته مسرعة كقطاره الذي نظر من نافذته، وهل كان القطار إلا رحلة حياته؟ وهل كانت نافذته إلا عينه التي رأى بها الدنيا؟.
بدأ كتابه بالموت وختمه بقصيدة حزينة تعزى بها من صروف الدنيا التي رمته بأرزاء المنايا التي تخرمت أهله الأقربين. فبكى من غير دمع، ولو كان فعل لما لامه لائم فقد رووا أن القاضي أبا بكر بن عياش لما اهتم واغتم ذهب إلى البرية وأنشد قول غيلان:

خليلي عوجا من ظهور الرواحل
بجمهور حزوى فابكيا في المنازل
لعل انهمال الدمع يعقب راحة
من الوجد أو يشفي شجي البلابل
فبكى بكاءَ حاراَ ومنذ ذلك اليوم عرف للشعر منزلته. وأبو بكر بن عياش هو أحد راويين عن عاصم في قراءته كما ذكر السيوطي في الإتقان وعنه أخذ الكسائي، وقد ذكره ابن سعد في طبقاته. بل لقد روى هذا الخبر عبد الله نفسه في أحد كتبه لا أذكر إن كان ذلك في كتابه بين النير والنور أم حقيبة الذكريات أم لعله في القصيدة المادحة. ويبدو من سياق الرواية أنه يغبط ابن عياش وقد "يبقر" المرء من أشياء ليست مظنة للغبطة كالبكاء! رووا عن الإمام المهدي عليه السلام أنه كان يقول ( الفقرا القاعدين في الوطا بقران منهم بقراَ شديد) فكمال التوحيد يستوجب كمال العبودية والتعليم والمذاكرة مما يستوجب القدوة، والمهدي بحر لا ساحل له، وتوحيده نادر المثال،علق في مدارسته للأنصار -على قول يعقوب(إني أخاف أن يأكله الذئب) وقول يوسف (وقال للذي ظن أنه ناج منهما اذكرني عند ربك) وقول يوسف لملك مصر( اجعلني على خزائن الأرض) تعليقات تنم عن درجة من التوحيد لا تضارع وكذلك انظر إلى مقارنته لقول النبي محمد (ص) في سورة التوبة ( إن الله معنا) بقول موسى عليه السلام في سورة الشعراء (إن معي ربي) وهذا باب يطول فمن أراده فليرجع إلى الجزء السابع من الأعمال الكاملة للإمام المهدي.
رجع الحديث، كان عبد الله -رحمه الله- عبقريا، والعبقرية إذا خالطها الجد تجلب الحسد، وكان بعبد الله شي من الصراحة في كتاباته، اقترنت بها بصيرة نافذة-مثل أهله- تنفذ للجوهر ولا يصرفها زخرف المدنية ونفاقها وتقيتها. وكان ناقداَ أصيلاَ يعمل عقله فيما يقرأ، يعشق التراث ولا يقدسه، يراجع أساطينه ويحاجج بثقة راسخة. وكان موسوعيا نهما ذا ذاكرة حافظة ومع ذلك أوتي ملكة التحليل والمقارنة والاستنتاج فكان ناقدا مخيفا. وما زلت أذكر كلمته في تأبين العقاد-وقد ضاع مني موضعها-أورد فيها أخذه من شكسبير،
أحبك حب الشمس فهي منيرة
وأنت مضيء بالجمال منير
والشاهد أن حب الشمس لا يكون إلا في البلاد الباردة. قال شكسبير:
Shall I compare you to a summer’s day?
وقال أيضا
Shall I, waisting in despair
Die because a woman is fair
قال العقاد أخذاَ منه:
أيذوي الصبا منا لأن منعما
من الناس بسام الثغير غرير
رد عبد الله-رحمه الله-في نافذة القطار ذلك إلى محاولة العقاد مجاراة شوقي في التجديد إذ أخذ شوقي عن الفرنسيين فاستبدلهم العقاد بالإنجليز، وبين في مكان آخر-لعله من سلال اللامعقول- سرقة العقاد الواضحة من وليم هاردي.
كان شديد الاعتداد والاعتزاز بالثقافة العربية الإسلامية ولعله من قلائل السودانيين الذين لم يربكهم اصطدامهم بالحضارة الغربية، حتى ابن عمه المجذوب زلزلت الحضارة الغربية كيانه:
( لم تشف لوعتي أثينة الجدال والحكمة والسؤال
فقيرة مترفة الجمال
أخون ألواح الولي والبشارة القديمة
أضيع الوصية العذراء والتميمة)
تتبع مقالات المستشرقين ورد على مطاعنهم على الإسلام. وتتبع سرقات أدبائهم مع تعميتهم المتعمدة. لم يعب عليهم التأثر فالحضارة الإنسانية ملك مشاع والتأثر بالتجربة الإنسانية مشروع ومفهوم ولكن السرقة مع قصد الإخفاء.
كتب في مجلة الدوحة مقاله الرائع الفتنة باليوت خطر على الأدب العربي(وقدمه رجاء النقاش على أنه شرارة من شعلة طه حسين ومن قبل زعم د. زكي مبارك أن سينية شوقي أجود من سينية البحتري) أبان عبد الله – رحمه الله - في ذلك المقال سرقة اليوت من المعلقات مع قصد تعمية الأثر، وكتب في جزء المرشد الرابع في قسمه الأول عن تأثر الرومانسيين الإنجليز بالشعر الشرقي من لدن وردزورث وكلردج إلى بيرون وشيلي وكيتس.
وفضح أخذ اندرو مارفيل في قصيدته The Garden (الحديقة) من قصيد المتنبئ شعب بوان (مغاني الشعب) في جزء آخر من المرشد وعقد مقارنة لقصيدة وليم بليك وصف فيها النمر بين فيها أخذ بليك من وصف المتنبئ للأسد:
أمعفر الليث الهزبر بسوطه…الأبيات.
كان عبد الله-رحمه الله- ناقدا أصيلاَ كما أسلفنا، تصدى للمقولة الشائعة عن غياب الوحدة العضوية في القصيدة العربية في مواطن كثيرة. قرأت كتاب أدونيس:الثابت والمتحول: بحث في الاتباع والإبداع عند العرب فغاظني أيما إغاظة إذ روح التحامل على الإسلام فيه واضحة، ولقد شفا غيظي عبد الله في رده المفحم عليه في المرشد.
يرى البروفيسور-رحمه الله-أن القصيدة العربية تنتظمها روح واحدة من مطلعها إلى منتهاها وله بحث ممتع قيم بعنوان (مطالع النسيب في الشعر العربي) إن لم تخني الذاكرة. وقد أفاض في شرح وحدة القصيدة العربية في المرشد في أحد أجزائه.
وعلى ذكر وحدة القصيدة، فقد كان يميل إلى رأي حمزة القارئ الذي كان يعد القرآن كله بمنزلة السورة الواحدة، واستشهد بالروابط القوية بين خواتيم السور وفواتح السور التي تليها في ملاحظة ذكية فليرجع إليها من أراد في جزء المرشد الثالث في صفحاته الأول. وإذا شاء فليقرأ هذا الجزء كله فقد عقد عبد الله-رحمه الله- فيه باباَ ممتعا في الرمزية والرموز: بدأها برموز الأنثى والبرق والحمام وفيه سياحة ممتعة في الأدب والتاريخ العربي والميثولوجيا وفيه آراء جديدة طريفة تبناها. ففي حديثه عن المرأة يرى أن المرأة كانت اله العرب المقدم في باب العبادة الوثنية، ألهوها من أجل الخصوبة، وهو يرى أن عادة وأد البنات إنما كانت من بقايا تلك العبادة وليس نفاة للعار كما هو مشاع إضافة للعامل الاقتصادي. ويستدل للسبب الوثني بقوله تعالى( وكذلك زين لكثير من المشركين قتل أولادهم شركاؤهم) وللعامل الاقتصادي بقوله(ولا تقتلوا أولادكم خشية إملاق).
ولن نمل من الاستشهاد بالمرشد إذ هو بلا أدنى شك عندي أفضل كتاب في النقد الأدبي في عصرنا الحديث، ولم يزد د. طه حسين على أن نبه إليه. بل لا شك عندي أن عبد الله أكبر ناقد عربي في عصرنا الحديث ولا تغرنك الأسماء.
كان عبد الله –رحمه الله-مع محبته للعروبة والإسلام محبا للسودان حبا صوفيا، وكان يرى فيه بركة وخصوصية، وأوشكت أن تجلب له محبته تلك تهم الوسوسة. كان يرى أن هجرة الصحابة الأولى إنما كانت للسودان وله شواهد ذكية مقنعة في ذلك.
وغلّط المعري إذ جعل عنترة من أهل النار في كتابه الساخر الناقد (رسالة الغفران) ورد بأن تمني رسول الله (ص) رؤية عنترة يشي بفضله واستحقاقه الجنة.
وكان كثير الفخر بأبي عثمان "الجاحظ" إذ كان يراه نوبياَ وكذلك كان يشير إلى بلال عليه الرضوان.
وتعاطف مع كافور وربما تعجب من هرب المتنبئ على ظهر ابل بجاوية، قال المتنبئ يحمد لتلك الإبل ويشكر لها أن مكنته من الفرار:
ألا كل ماشية الخيزلى
فدى كل ماشية الهيذبى
وكل نجاة بجاوية خنوف
وما بي حسن المشى
ولكنهن حبال النجاة
وكيد العداة وميط الأذى
ضربت بها التيه ضرب القما
ر إما لهذا وإما لذا
أكثر من استشهاده بالشعر الشعبي السوداني في نافذة القطار وفي سلال اللامعقول وكان يستهويه (الجابودي) وكتب الأحاجي السودانية للأطفال بعد أن نقحها لتلائم "ذوق العصر" وكتب سمير التلميذ وأمثاله بروح فكهة مرحة. وأخبرني-رحمه الله-بأنه كتب رواية اسمها نوار القطن في زمن الاستعمار منعت.
كتب بين النير والنور وظاهره عن نيجيريا ولغة تداعي المعاني فيه ساحرة آخذة وباطنه معرفة مدهشة لاسيما بالأدب الروائي الغربي. سمعت لأول مرة عبر ذلك الكتاب بالكاتب التونسي محمود المسعدي إذ علق عبد الله على روايته( السد ) وقرأت بعد حين رواية المسعدي (حدث أبو هريرة قال) فوجدتها أقوى نص روائي عربي غير منازع، لا تقل لي (نوبل) وصاحبها ولا (ياطر) حنا مينا ولا حتى موسم الهجرة على إحسان الطيب صالح فيها.
فسر عبد الله-رحمه الله- القرآن بأسلوب سهل جامع أخذ بأحاسن التفاسير وترك مواضع الهنات فيها. وقرب ذلك إلى السامع. والتفاسير أنواع كما تعلمون وقد كتب محمد الغزالي أو على الأصح أملى كتاباَ في أيامه الأخيرة عنوانه(كيف نتعامل مع القرآن) أوضح فيه بأنه قلما تخلو مدرسة من مدارس التفسير من مآخذ. وعلى مدرسة التفسير بالمأثور أخذ الغزالي رحمه الله امتلاءها بأحاديث ضعيفة مثلما هو الحال في تفسير ابن كثير. والطبري كما يرى الغزالي تفسيره أرقى وأدق من ابن كثير، ومن ابن كثير أخذ سيد قطب. والغزالي بعد أن ترك الاخوان اتسع أفقه وصدره. جاء الخرطوم في النصف الثاني من ثمانينيات القرن الماضي، حضرت محاضرته الرسمية بقاعة الصداقة وحضرت مدارسة له بعد صلاة الظهر بمسجد الجامعة فوجدته صحوياَ. وكتب كتابه القيم السنة النبوية بين أهل الرأي وأهل الحديث. ولو تحدث أحدنا عن هنات في تفسير ابن كثير أو ابن حجر لاتهم بالزندقة من أولي اللحى التي ليتها كانت حشيشاَ.
كان أتباع محمود محمد طه يستدلون بتفسير ابن كثير لـ(إذا النجوم انكدرت)على بطلان التراث وضرورة اطراحه جملة واحدة. وكان الصادق عاصماَ لنا، إذ سلك بنا سبيلاَ يبسا لا نخاف دركا ولا نخشى غرقا.
رجع الحديث: كان عبد الله-رحمه الله- حجة في القراءات مثلما هو حجة فيما عداها، وكنت أعشق حديثه وتفسيره،( وأرنا مناسكنا بفتح الراء وفي قراءة أخرى وأرنا بكسر الراء) وكانت راؤه فيها ما يشبه اللثغة وكنت أحبها. وكان حديثه الدارج حلوا كأنما هي دارجة غير التي نتكلمها.
كان الدكتور أحمد الطيب-رحمه الله- يسميه شاعر العرب. أخذني ديوانه أغاني الأصيل فحرفت بيتا منه ليصير:
ألا ليت شعري أي عفريت جنة
أتاحك هذا (الشعر) يا بن المساجد
كان عبد الله-رحمه الله- سهلا، قابلته قبل عشرين عاما (تقريباَ) في منزله في أوائل سنواتي بالجامعة، ناقشته في بعض قضايا الأدب وسألته عن إهدائه في نافذة القطار. يقول الإهداء:
إلى لميس التي بين الدوحتين تميس
وما هي إلا غادة قد ألفتها
لدى النيل بين الدوحتين تميد
هنالك أوطاني وبدلت غيرها
ألا إن أوطان الرجال قيود
ألا إن دار الفكر وهي سعيدة
لداري وإني عندها لسعيد
فيا ليت شعري هل لميس كعهدها
ولم تتبدل من لميس عهود
سألته إذ حسبت أن الأبيات إنما هي إهداء واعتذار إذ كانت الأبيات-على الأقل حينها- تشي بأنه يتحدث عن لميس سودانية أو عن السودان وقيوده في مقابل دار الفكر-أوربا- ومن تمثلها! أجابني ضاحكاَ: عبد الله رجب فسر دار الفكر بجامعة الخرطوم وأنا صغت ذلك شعراَ ولن أفسره لك!.
رحم الله عبد الله الطيب المجذوب.
د.عبد الرحمن الغالي الجعلي
نشر بصحيفة الأيام يونيو 2003


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: (بعض من أجمل ما سمعت)

مُساهمة من طرف ود فـــــراج في الإثنين 17 فبراير 2014, 15:09

أشاطرك الرأي يا أخوي خالد في جمال المقال وفائدته ...وهو بعض من أجمل ما قرأت

الشكر لك ياخالد علي نشر المقال ..والسلام كميات لصاحب البوست عبدالرحمن محجوب ..

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: (بعض من أجمل ما سمعت)

مُساهمة من طرف عبدالرحمن محجوب يوسف في الخميس 19 يونيو 2014, 03:19

التحايا والاشواق احبتي جميعا اعتذر عن غيابي الفتره المنصرمه وذالك لاسباب خارجه عن الاراده فلكم العتبي حد الرضي ودمتم

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: (بعض من أجمل ما سمعت)

مُساهمة من طرف خالد عبدالحميد في الثلاثاء 01 يوليو 2014, 10:32

عدد واحد ..سلام

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: (بعض من أجمل ما سمعت)

مُساهمة من طرف عبدالرحمن محجوب يوسف في الخميس 03 يوليو 2014, 01:50

وعليك السلام والرحمه ورمضان مبارك وتصومو وتفطرو علي خير ويعود علينا وعليكم بالخير والسودان بلدنا معافي باذن الله

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

صفحة 10 من اصل 10 الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5, 6, 7, 8, 9, 10

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى