حفــل تــأبين الغــائب الحــاضر أســامة مكــي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

حفــل تــأبين الغــائب الحــاضر أســامة مكــي

مُساهمة من طرف ود فـــــراج في الأحد 16 ديسمبر 2012, 16:09

بسم الله... والصلاة والسلام علي رسول الله

بالأمس وبتاريخ 15/12/2012 وفي تمام الساعة السابعة مسـاء وبدار معهد سكينة بأم درمان كان حفل تأبين الغائب الحاضر أسامة مكي.

كان الجو بارداً نوعاً ما , فقد أتت النسـائم مشبعة برطوبة مياه النيل مضافاً إليه برد الشتـاء , أضفي ذلك الجو علي الحفل طابع أم درمان العتيق. دلف ثلاثتنا (شخصي الضعيف - مهدي شلكاوي - عمر خلف الله) إلي دار المعهد وعبر بوابته , كانت الكراسي قد تراصت بشكل منظم وأنيق , يقف شاب لأستقبال الزوار وقد علق علي صدره ديباجة تحمل صورة الفقيد بالزي البحري , أكسب كشاف الضوء القوي النجيلة الخضراء والكراسي المتراصة في إنتظام , أكسبهما اللون الذهبي , ليعطي المكان هيبة ووقـار.

أمسك ثلاثتنا عن مواصلة السير الي داخل الدار , ويبدو لي أن السبب هو تلك اللوحة الخشبية الكبيرة والتي وضعت علي يمين البوابة وعلي بعد سبعة أمتار منها , ساقنا الفضول لرؤية وقراءة ماكتب عليها , كانت اللوحة توضح مراحل حياة الفقيد وما كتبه محبيه عنه من خلال تعاملهم معه في حياته , ومن ضمن ما كتب كانت مساهماتنا في هذا المنتدي عن الفقيد تشكل حضوراً علي اللوح الخشبي الكبير .. وهنـا نهنيء هذه اللجنة علي الفكرة الجميلة التي جعلت للغائبين بسبب الهجرة حضوراً مشرفـاً في الحفل.

إستقبلنا الشاب بإبتسامة وطفقنا نبحث عن أنسب مكان للجلوس , أنقسم إصطفاف الكراسي الي قسمين بفعل البساط الذي كانت بدايته بوابة الدار ونهايته المسرح , جلس علي القسم اليمين السيدات والأطفال وعلي اليسار جلس الرجال ,بعد أن جلسنا بدأت تلاوة القرآن الكريم أيذاناً ببدء الحفل , أستمعنا خاشعين للتلاوة التي أعقبها صوت مقدم البرنامج وهو يذكر محاسن الفقيد مؤمناً علي أن فقده يعني فقد أمة.

شاهدنا مذهولين الفيلم الوثائقي عن حياة الشهيد , أعطي الفيلم صورة مصغرة عن حياة الفقيد , وهالنا ما ذخرت به حياته من إنجاز علي مستوي التحصيل العلمي والعملي والإجتماعي , فقد إمتدت معارف الفقيد لتشمل كل الناس من كل الطبقات والأعمار , لكن وبالنسبة لي وما أن علمت أن الفقيد هو الأخ الأصغر للدكتور الأنسان فيصل محمد مكي مؤسس معهد سكينة للأطفال ذوي الأحتياجات الخاصة , وصاحب فكرة أنجح برنامج علي الأطلاق الا وهو الصلات الطيبة مع المرحوم الفذ محجوب عبدالحفيظ , حينها أدركت واستدركت قول المولي عز وجل ((والبلد الطيب يخرج نباته بإذن ربه والذي خبث لا يخرج الا نكدا)) صدق الله العظيم

تحدث نيابة عن قبيلة البحارة الدكتور المهندس بحري/ محجوب حسن الريس , وكان حديثه ضافياً واعياً , فقد ذكر الحاضرين بأننا لم نأت للبكاء علي الفقيد وأنما أتينا للعمل الجاد والمثمر لتثقيل موازين الفقيد , كما أمن علي المضي قدما علي درب الفقيد من جانب قبيلة البحارة , ووعد بإذن الله علي العمل علي تحقيق أمنية الفقيد في تأسيس المؤسسة التعاونية , وتلا وصية الفقيد التي وجهها للسيد مدير الخطوط البحرية السودانية الكابتن مصطفي محمد مختار.

ثم تباري أهل أم درمان وأصدقاء الفقيد وزملاءه الخلص , الأفذاذ المثقفين المستنيرين , تباروا في مرثياتهم التي أتت برهانا علي وفاءهم ومروؤتهم , كانت كلماتهم صادقة أكسبتنا الدفء رغما عن برودة الجو .. وانتهي الحفل بكلمة راقية من الأستاذة العلم بخيتة أمين شاكرة للبحارة وواصفة إياهم بالمرووءة والشجاعة والوفاء , وقالت أن دار أخيهـا محمد مكي هي مفتوحة لهم علي الدوام للترحيب بهم وإكرامهم...

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...


عدل سابقا من قبل محمد احمد علي فراج في الثلاثاء 18 ديسمبر 2012, 14:37 عدل 2 مرات

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: حفــل تــأبين الغــائب الحــاضر أســامة مكــي

مُساهمة من طرف الرشيد شمس الدين عبدالله في الأحد 16 ديسمبر 2012, 17:38

وافر الشكر لك عزيزنا محمد احمد فراج وانت تجعلنا نعايش الحدث تماماً كما لو كنا حضورا.... والشكر لكم وانتم تمثلوننا خير تمثيل فى اول مناسبة من نوعها يغيب عنها الفقيد الراحل الحاضر أبدا ..

الرشيد شمس الدين

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: حفــل تــأبين الغــائب الحــاضر أســامة مكــي

مُساهمة من طرف عبد الرحمن الزين2 في الأحد 16 ديسمبر 2012, 20:34

جزاكم الله عنا جميعا خير الجزاء...الشكر لك ابني محمد فراج للتوثيق ووصفك الرائع للية الوفاء تخليدا لذكري طيب الذكر ابننا اسامه محمد مكي..هو حقا شقيق الراحل المقيم..فيصل مكي...والمرحوم فيصل مكي كان صديقا وفيا للخطوط البحرية منذ ان كان طالبا في يوغسلافيا في فترة الستينات.. السبعينات..بل انه كان يرافق الراحل المقيم المرحوم اسماعيل بخيت في اغلب سفرياته ..وكان يترجم اغلب خطب المرحوم اسماعيل الي الصربية الكرواتية في ذلك الزمان...
لا زالت لدي صورة له وهو يرفع العلم السوداني علي سارية الباخرة ام درمان عام 74 بحضور وزير النقل -انذاك- الدكتور عبادي....
اللهم ارحم موتانا وتغمدهم برحمتك يا ارحم الراحمين...امبن..
عبد الرحمن

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: حفــل تــأبين الغــائب الحــاضر أســامة مكــي

مُساهمة من طرف عاطف عكود في الإثنين 17 ديسمبر 2012, 01:01

الأخ العزيز ودفراج
جزاك الله عنا الف خير وانت تجعلنا نعيش معكم لحظات التأبين للراحل المقيم ، نسال له ألرحمه ولكل من شارك وجعل ذلك ممكن الشكر والعرفان ولك آخى محمد الاحترام والتقدير وانت لم ولن تفتر ليستمر التواصل ولك العتبى من شخصى الضعيف ان كنت خذلتك فى محاولاتك معى ولكن وكما قلت لك والله ما كان باليد حيله ، والحمد لله ولا نقول إلا مايرضى الله وأنا لله وأنا اليه راجعون .
تشكر أخونا ود فراج

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: حفــل تــأبين الغــائب الحــاضر أســامة مكــي

مُساهمة من طرف احمد محمد احمد في الإثنين 17 ديسمبر 2012, 04:10

الا رحم الله اسامة فهو الذي كانت لديه المقدرة علي لم الناس و جمعهم في زمن زادت فيه الهموم و الالتزامات مما جعل التلاقي مع الاخوان صعبا و لا يتم الا في الملمات.

حضر التابين لفيف من اهل المرحوم و ابناء و بنات الحي و مجموعة كبيرة من اصدقائه و عارفي فضله.


من القبيلة البحرية حضر: عابدون - عبده محمد عثمان - نوراني - مصطفي مختار - محمد عمر - عبد العزيز حسن - عمر داوود - حسين علي حمد - اللواء محمد احمد علي - الطاهر الحاج - جمال عبد الحليم - محمد الفاتح بنغلاديش - عبد العزيز المكي - هاشم احمد عبد المجيد - الطاهر عربي - محمد صديق حريقة - يوسف احمد يوسف - هاشم بخلن - محمد حسين - التجاني رحمة الله و ابن عمه و ابن عمنا كلنا ابراهيم ختم - بابكر تكونة - عبد المولي - معتصم محمد الحسن (الحاقد) - جمال عثمان جمال الدين - ود فراج - المهدي - عمر خلف الله - يوسف احمد عبد القادر - مهلب - نادر معني - نصر الدين مصطفي. كما حضر ايضا يعقوب - موسي حسن و التوم حسن. هذا بالاضافة الي عبد القادر شبك - محجوب حسن - سيف مصطفي - اسحاق عطا المنان - محمد كمال - فيصل فضل الله و امين قيلي.

هؤلاء الذين قابلتهم علما بانني قطعا لم اقابل الكل نسبة لعدد الحاضرين الكبير و ليعذرني من لم اذكر اسمه فالزهايمر تزداد سطوته كل يوم.

مع اطيب التحيات للجميع.


عدل سابقا من قبل احمد محمد احمد في الأحد 23 ديسمبر 2012, 20:42 عدل 6 مرات (السبب : تعديل كلمة)

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: حفــل تــأبين الغــائب الحــاضر أســامة مكــي

مُساهمة من طرف خالد عبدالحميد في الإثنين 17 ديسمبر 2012, 11:03

محمد، يالروعة حروفك وهذا الوصف الانيق ،اقترح واطلب اذا سمحت انك تواصل فى شكل سلسلة وحلقات نقل الصورة والتفاصيل فليس من رأى كمن سمع وتشكرك كل المنافى والشتات على المجهود وتشكرات لمهدى الذى نقل لنا بعض الفقرات على الهواء
ونعود إن شاء الله

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: حفــل تــأبين الغــائب الحــاضر أســامة مكــي

مُساهمة من طرف ود فـــــراج في الإثنين 17 ديسمبر 2012, 15:38

رحــم الله الفقيد وأسكنه فسيح الجنات مع الصديقين والشهداء وحسن أولئك رفيقــا

أحبتي .. طلتكم بالدنيا وسعادتي بكم لا تحدها حدود

سلمكم الله جميعـا..

والله يا خالد لو ما ضيق الوقت لكنت أطنبت في الوصف .. فالموقف يستحق .. وأهل أم درمان أثاروا فينا نعرة حب الناس .. كانوا مجموعة من الناس الطيبين الذين يراعون حق الجار كما وصي به رسولنا الكريم عليه أفضل الصلاة والتسليم ..

فاتني أن أذكـر كلمة الكابتن سيف الدين مصطفي نيابة عن الزملاء في المهجـر , وكانت كلمته رائعة وقوية وذكر فيها كم كان الفقيد جلدا في مواجهته للمرض , وكان يسأل ويسعي مواسياً غيره في مرضهم متجاهلا وناكراً لذاته , وختم كلمته بالدعاء الطيب للفقيد وحاثاً الجمع الكريم بالتأمين من خلفه طلباً لإستجابة الدعاء من الله ..

عافاكم الله جميعا ورعاكم ..

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: حفــل تــأبين الغــائب الحــاضر أســامة مكــي

مُساهمة من طرف Mohamed Kamal Ali Khalil في الثلاثاء 18 ديسمبر 2012, 17:08

اللهم أرحم وأغفر لأخونا أسامة محمد مكي
لقد كان حفل التأبين رائعآ وعظيمآ كروعة وعظمة الراحل المقيم أبدآ أسامة تجسدت فيه أصالة الشعب السوداني من وفاء وصبر وتجرد ونكران للذات والتي لم يستطع الزمن تغيرها ومع ذلك ورغم الضغوط الحياتية وشدة البرد حضر الجميع.
لم نبكي أسامة في ذلك المساء ولكني كنت أرى الحزن في وجوه كل الحضور من الرجال والأطفال والنساء (كن أكثر عددآ من الرجال) والكل يستمع بأذن صاغية وتركيز عال لما يقال عن الراحل المقيم أبدآ أسامة وهم مثلي على ما أظن يعيدون شريط الذكريات عسى أن يجدو صفة من صفاته التي لا تحصى ولا تعد قد غابت عن ذاكرتهم ولكن هيهات فالكل يعرف صفاته.
وهنا لابد من تقديم الشكر لكل من شارك في اخراج حفل التأبين بصورته الزاهية ماديآ كان أو معنويآ أو بالحضور فلهم منا الشكر أجزله ولا أنسى في الختام أن أتقدم بشكر خاص للاعلامي والاذاعي القامة علم الدين حامد الذي قام بتقديم فقرات الحفل.
اللهم ان كان أسامة محسنآ فزد في احسانه وان كان مسيئآ فتجاوز عن سيئاته يا أرحم الراحمين.
بوسانتس

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: حفــل تــأبين الغــائب الحــاضر أســامة مكــي

مُساهمة من طرف محجوب حسن محمد صالح في السبت 22 ديسمبر 2012, 04:56

شكرا يا ود فراج على هذه الصوره الجميلة التى عرضتها بالأحرف للأخوة الذين لم يتمكنوا من حضور ليلة تخليد الغائب الحاضر أسامة...له الرحمة والمغفرة عدد نجوم السماء....
زعلتني يا ود فراج..معقول تجي ليلة التخليد وما نلاقيك..ولربما التقينا لكن الزحمة والموقف لم يجعلنا نتعارف...لازمك نتقابل...تلفونى 0912310284 أو 0920006644...تحياتي... محجوب

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: حفــل تــأبين الغــائب الحــاضر أســامة مكــي

مُساهمة من طرف ود فـــــراج في الأحد 23 ديسمبر 2012, 19:32

الله يكرمك في الدارين يادكتـور .. حـادي ركبنــا

وأعبر لك عن إمتناني الخالص لتواضعكم .. وقد حفظت رقم التلفون وإني بإذن الله زائرك .. بـإذن الله تعــالي

بـارك الله فيك وإنه لشرف لي أن تخاطبني بهذه الأريحية وهذا الود .. الله يكرمك يا دكتور وإلي لقــاء بإذن الله .. ولك العتبي حتي ترضي فيما مضي

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: حفــل تــأبين الغــائب الحــاضر أســامة مكــي

مُساهمة من طرف osman abdel rahman في الثلاثاء 25 ديسمبر 2012, 04:43

بسم الله و الصلاة و السلام على رسول الله صلى الله عليه و سلم
الهم ارحم عبدك اسامه مكى رحمة واسعه و اسكنه فسيح جناتك مع الصديقين و الشهداء
لم تسمح ظروفى من حضور ليلة تابين الفقيد الراحل المقيم سيد القوم اسامه مكى - و لكن و من خلال هذا المنتدى الرائع الجميل برواده تمكنت من معرفة بعض مادار خلال تلك الليلة -من كلمات عبرت عن عظمة الفقيد و مدى حب الناس له - عرفت بان الاستاذة بخيتة امين كانت حضورا فى تلك اليله و هنا رجعت بى الذاكرة قليلا الى الوراء - حيث تذكرت عمودا صحفيا فى إحدى الصحف اليوميه للاستاذه بخيته امين بعنوان ( صينية الغداء ) - ذكرت فيع بان صينية الغداء كانت عبارة عن إجتماع يومى على مدار العام لكل افراد الاسرة - رب المنزل بعد عودتة من العمل - الابناء بنين و بنات بعد عودتهم من المدارس- و طبعا ربة المنزل تكونت قد اعدت كل ما هو جميل و مهم لذلك الإجتماع - و الذى تتم من خلاله مناقشة بعض الامور الاسرية البسيطة مع بعض القفشات و الضحكات ( يا حليل صينية الغداء راحت فيها) المرحوم كانت له صينية غداء يعرفها الجميع- جوار بوابة عبد القيوم و حتى عندما ذهب الى القاهرة للعلاج اخذها معه - عايز اقول إن صينية غداء المرحوم لازم تستمر لازم تستمر لازم تستمر تخليدا لذكرى الفقيد طيب الله ثراه
لكم جميعا التحية و التقدير - عثمان بخلن

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: حفــل تــأبين الغــائب الحــاضر أســامة مكــي

مُساهمة من طرف الاء في الإثنين 31 ديسمبر 2012, 19:42

لقد قرأت التعليقات وشعرت بزهو وهو انتمائى لمنبركم العامر .. والذى تجسدت فيه معنى العلائق الاجتماعية وكيف لا اذا كان صاحب التأبين شقيق لإخ هو صاحب فكرة وبرنامج الصلات الطيبة اذن هى الصلات الطيبة بهم كانت وشأنهم قبل الممات - لهم الرحمة - وبعد الممات هى همتكم اخوتى ومهامهكم .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى