مأساة بحرية اخري..(القصواء)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

مأساة بحرية اخري..(القصواء)

مُساهمة من طرف عبد الرحمن الزين2 في الأحد 25 مايو 2014, 00:04

12 بحاراً سودانياً عالقون على سطح البحر الأحمر بسبب عجز إحدى شركات "جمعة الجمعة" عن الإيفاء بالتزاماتها لسلطة موانئ السويس

12 بحاراً سودانياً عالقون على سطح البحر الأحمر بسبب عجز إحدى شركات  


05-24-2014 05:49 PM

مأساة جديدة يعيشها نحو (12) بحاراً سودانياً ظلت باخرتهم محجوزة وهم عالقون في عرض البحر منذ نحو (41) شهراً، بعد أن احتجزت سلطات ميناء السويس الباخرة (القصواء) التي يمتلكها رجل الأعمال السعودي جمعة الجمعة ومسجلة في السودان وغالب العاملين بها سودانيون.
ويحكي البحارة الذين التقتهم (اليوم التالي) مأساة امتدت لأكثر من ثلاث سنوات لم يتمكنوا خلالها من العودة إلى السودان أو البقاء في مصر، لأن القانون البحري يمنع على البحارة الإقامة في البلاد التي توجد بها موانئ عبور، ويقولون إن حقوقهم ظلت معلقة بعد أن تجاهلهم مالك العبارة ورفض دفع الرسوم المطلوبة من قبل سلطات ميناء السويس، ويشيرون إلى أنهم يذهبون إلى اليابسة في فترات متباعدة لجلب احتياجاتهم الحياتية الضرورية من طعام ومياه وشاي وبن وصابون ومعجون وغيرها من الضرورات اليومية، وما عدا ذلك لا تلامس أقدامهم اليابسة ويقبعون في سفينتهم في عرض البحر في دوامة امتدت لسنوات.
في مقهى "رواشي" الذي يرتاده البحارة من مختلف أنحاء العالم، والكائن في شارع الجيش بمدينة السويس.. التقت (اليوم التالي) ممثلي مأساة (القصواء) باخرة النقل العملاقة المملوكة لشركة "فولكس العالمية للملاحة" أحد استثمارات جمعة الجمعة رجل الأعمال السعودي الذي يمتلك شركات وأسماء أعمال عديدة في السودان.
(4) سنين
يقول البحار حسين رحمة الله مرسال لـ(اليوم التالي): أبحرت الباخرة القصواء من بورتسودان في أكتوبر 2010، وبعد أربعة أيام رست في حوض الصيانة برصيف ميناء السويس، ومازالت مأساتنا قائمة إلى يوم الناس هذا. حيث احتجزت بسبب عجز إدارة الشركة عن توفير رسوم الصيانة البالغة (70) ألف دولار، وتزايدت الفواتير على مدى ثلاث سنوات ونيف، وصدر في حق الباخرة نحو (13) قرار حجز حكومي على الباخرة، وما زالت إدارة الشركة ترفض الإيفاء بمطالبات إدارة الموانئ البحرية واستحقاقات الوكيل "عبدالمنعم سيد سليم" وهو مصري الجنسية، وصاحب شركة "سي تراست للملاحة".
ويواصل مرسال حديثه قائلاً: "يبلغ عددنا اثني عشر بحاراً والشركة مازالت تمارس التسويف والخداع في حل قضيتنا، وتقدمنا بشكوى رسمية لدى السفارة السودانية في مصر في فترة سابقة، وقابلنا بابكر حنين المستشار الإعلامي السابق للسفارة السودانية في القاهرة، وعرض علينا إخلاء الباخرة مقابل توفير تذاكر سفر ووثائق والعودة إلى البلاد". ويتابع: "إلى الآن بلغت استحقاقاتنا على الشركة نحو (328) ألف دولار".
تصريح زيارة البر!
ويمثل الوضع الإنساني والقانوني للبحارة مأساة بالغة التعقيد، فهم غرباء يغازلون البحر ويتشهون التحليق في اليابسة وحقوقهم ضائعة، بعيدون عن الأهل ولا يسمح لهم بالنزول إلى اليابسة إلا لمدة قصيرة لا تتجاوز الـ(48) ساعة - إلى أسبوع أحياناً عند الضرورة القصوى- تحت مسمى "تصريح زيارة البر" ويحمل في ثناياه البيانات التالية: اسم العائمة (القصواء)، الوكيل شركة "سي ترانس"، ورقم الوثيقة، وعلى الصعيد الصحي، يعاني بعضهم أمراض ضيق التنفس والطفح الجلدي والحميات نتيجة للسكن غير الصحي داخل المسطح المائي، في ظل ظروف تندر فيها إلى درجة العدم أحياناً ضروريات الحياه من مياه عذبة وأكل وشرب وأدوية، إنهم في وضع بالغ البؤس والمرارة.
وتورد (اليوم التالي) أسماء البحارة العالقين على سطح البحر الأحمر منذ أكثر من (3) سنوات: حسين رحمة الله نصر الله مرسال، سالم عبد الرضي سالم بخيت، جعفر عبد الرضي سالم بخيت، أمجد علي، أحمد علي عبد الرحمن، إبراهيم محمد سعيد، محمد صباح الخير، جمال متولي، سامي باجوري، سليمان العقيقي، محمد عثمان، وعلي عصام علي.

صحيفة اليوم التالي
أ.ع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مأساة بحرية اخري..(القصواء)

مُساهمة من طرف احمد محمد احمد في الأحد 25 مايو 2014, 14:09


سلام كابيتان

فعلا الطاقم فى موقف صعب خاصة و ان الباخرة فى مصر و جمعة الجمعة غارق فى المشاكل فى السعودية و الباخرة اقل همومه.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مأساة بحرية اخري..(القصواء)

مُساهمة من طرف الاء في الأحد 25 مايو 2014, 18:53

سلام صاحب البوست قبطان احمد والبقية ..
اين الدولة وتدخلها .. وأين المنظمات البحرية والاتفاقيات الدولية وما دورها ..

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مأساة بحرية اخري..(القصواء)

مُساهمة من طرف عبد الرحمن الزين2 في الأحد 25 مايو 2014, 21:09

العزيز  قبطان احمد   و العزيزه  الاء...الشكر لكما....
اعرف ان هذه التراجيديا  ليست وليدة البارحه..اربع   سنوات  والحال كما هو..
14 بحارا  استحقاقاتهم  تربو علي اربعة مليار  جنيه بلغة عملة السودان...اربعه سنوات..لا اجازه..ومستقبل مجهول...
جمعه الجمعه  عندما  دخل السودان  غازيا -مثتثمرا - مد  له البساط الاحمر....هناك من نهل من اكرامياته  ومن ما خفي...
وخلوها مستوره..
لا يهمنا ماذا فعلوا وماذا غنموا ..هناك اربعتاشر بحار   لديهم استحقاقات...هم في سجن..كم نتمني لو يمخر  هذا السجن..
فما صنعت البواخر  لترسو وطاقمها لاربع سنوات دون حراك...
اتمني ان اسمع من ود كرار. ود فراج ...الريس..رشدي  ..خلدي..جدو. عثمان .وبقية العقد..
ماذا نحن فاعلون؟؟؟؟؟؟

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مأساة بحرية اخري..(القصواء)

مُساهمة من طرف ود فـــــراج في الإثنين 26 مايو 2014, 03:32

أبونا العزيـز ...كابتن عبدالرحمن الزين

المرموق كابتن احمد ...والأخت العزيزة آلاء

سلمتم وعافاكم ...

للإخـوة المصريين قدرة كبيرة علي التواصل مع من يحاضرون في قاعة الدرس ,وفي إحدي محاضرات المعاملات التجارية لدورة ضابط أول استهل الربان المحاضر درسه بتعريف الشركـات الملاحية قائلاً للدارسين :

بصوا يا جماعة...تنقسم الشركات الملاحية إالي قسمين ,شركات ملاحية مهببة ,وشركات ملاحية محترمة ,الشركات الملاحية المهببة هي اللي حضراتكو بتشتغلوا فيها ....

ولخصت طرفة الربان كثيراً من مآسي العمل في البحـر ,وصدق في حديثه حينما ألمح إلي أن الشركات الملاحية التي تحترم وتقدر البحار كإنسان قلة ,والشائع في البحر الأحمر تحديدا أن البحـار وفي نظر المالك أو المشغل يختلف من قطع الغيار في أنه يجيد التحدث بلسانه وليس شيء آخر ,وبهذا الإعتقـاد صـار العمل في البحر مضن لأبعد درجة ,ويتعرض فيه البحـارة للإستغلال وهضم الحقوق بكل بساطة تبلغ بساطة شرب الماء البارد.

يبرأ القانون البحري من وجود ثغور به تمكن من عبث الملاك والمشغلين بحقوق البحـارة ,وللمثال وليس الحصر تجد معاهدة العمل الدولية 1958 (ILO Convention 1958) قد فصلت كل حقوق العمالة ولم تترك شاردة ولا واردة إلا وذكرتها ,لكن مشكلة تطبيق القوانين هي عدم الوعي بها ,فإنك قد تفاجأ بأن عقد العمل بين المالك أو المشغل والبحار ومنذ الوهلة الأولي ينتهك ما ذكر في المعاهدة سالفة الذكر ,فيصير ما انتهك به من المعاهدة هو شريعة المتعاقدين (المشغل \ البحـار) ,وما بني علي باطل فهو باطل.

تنص معظم عقودات العمل بين المشغلين والبحارة علي أن فترة العقد هي سنة كاملة (12 شهر) لا تتخللها إجازة ,وبعدها يستحق البحار إجازة لمدة يحددها المشغل ويستحق البحار مع الإجازة تذكرة السفر للذهاب إلي وطنه...هل من العدل أن يترك رب الأسرة بيته لعام كامل دون إجازة ...؟؟ سؤال نوجهه للسادة الملاك والمشغلين ,وهذا مثال للإنتهاكات التي يمارسها صائغوا عقودات العمل البحرية.

يظلم البحار نفسه كثيراً حينما لا يقدر قيمة الزمن ويستسلم للمخاوف التي تكبله وتجعله في قيد المالك أو المشغل ,وكثير من البحارة يوقعون علي عقودات عمل بحرية مزلة بسبب عدم وجود العمل أو بسبب الخوف من البطالة ,ولا يدرك أنه بذلك الأمر قد وقع في شر هالك ,والسبب في ذلك أن الأمور قد تسوء بمالك السفينة لدرجة تجعله يتمني أن يسمع عن احتراق سفينته أو غرقها بحراً ,فيجب علي البحـارة أن يتخير بيئة العمل الجيدة ,وأن يزيد من مؤهلاته لتجعله في مصاف العالمية فيحظي بالعمل في شركات لها مقدرات ونظام يقدر ويقيم الإنسانية.

عملت في القصـواء ,وكانت أحلي الأيام مع زملاء وجدت فيهم الكرم والطيبة وحسن المعاشرة ,علي رأسهم كابتن علي الطيب , وكابتن بشير حسين , ومحمد صباح الخير , وأمجد علي , وجمـال متولي ,رحبوا بي حينما قدمت إليهم في وظيفة الضابط الثالث ,وعاملوني معاملة طيبة أنستني وحشة البحر ,وبعد الأهل ...

فيـا أمجد ويـا صباح الخير ويـا جمـال ويـا حسين ....أسأل الله لكم الحفظ وأن يفرج كربتكم عن قريب أنتم ومن معكم بإذن الله ...اللهم آمين

ودمتم جميعاً في أمان الله ....

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مأساة بحرية اخري..(القصواء)

مُساهمة من طرف خالد عبدالحميد في الإثنين 26 مايو 2014, 06:10

موضوع غاية الأهمية،، وطالما العنصر البشري هو الضحية الواضحة فالأمر يحتاج تعاطف هذا المنبر، ضف الى ذلك انو هؤلاء الشباب سودانيين. اذن انفعالنا وتفاعلنا مع القضية يصل حد الفرض
---
معنا من هم ادري بالتفاصيل ويا ريت يورونا الممكن شنو وكيف؟ هذا البوست هو شرارة من شرارات رد حقوق الشباب
مولانا عبدالحاافظ نحتاجك... رشيدنا وشبكة العلاقات الواسعة... وكذا كابتن سيف الدين مصطفى لذات السبب و القبطان الكبير حمد النيل للمعلوم بالضرورة. بخلن لقرب العهد بالمحنة ونصائح ليس من رأى كمن سمع وغير ذلك كثير خصوصا الزملاء فى بورسودان وكل ناس بواخر البحر الاحمر. ببساطة كان من الممكن ان يكون اي منتمي للاسرة البحرية السودانية فى مكان الشباب
----
السؤال البسيط وقد يكون ساذج لكنى سأسأله على كل حال... ليه القصة جارّة كده؟؟ ليه ما يخلّو الباخرة ويرجعو اهلهم ويطالبوا بالحقوق من موقع المطالِب وليس الأسير
سويّا حتى حل الأزمة
وشكرا آلاء والقباطنة الأفذاذ على إطلاق البوست وجعله فاعلا عبدالرحمن الزين واحمد محمد احمد ومحمد فرّاج


عدل سابقا من قبل خالد عبدالحميد في الإثنين 26 مايو 2014, 06:14 عدل 1 مرات (السبب : حرفين تلاتة)

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مأساة بحرية اخري..(القصواء)

مُساهمة من طرف الرشيد شمس الدين عبدالله في الإثنين 26 مايو 2014, 14:54

يبدو أيها الأحباب أن هذه المآسي المتتالية ستتوالي علي أحبابنا أهل الهوي البحري ... فقط ستختلف الأسماء والشخوص وتبقي القضية أن السودان الذي أصبح طاردا لأبنائه بعد أن إنعدمت الخيارات الأخري وأنعدمت داخله الحياة الكريمة في أدني حدودها حتي استوت عند أبنائه الحياة والموت حذوك النعل بالنعل ... صار كل الشباب في السودان يجهّزون جوازات سفرهم وحقيبة لاتحوي شيئا والبديل عندهم أي مكان حتي ولو كانت إسرائيل .. بل وللكثيرين إسرائيل دولة الوعد التي أصبحت القبلة للكثيرين من أبناء دارفور ... دولة سلطنة علي دينار الإسلامية وصاحب آبار علي في المقدسات السعودية وياله من خيار !!!!!!
أما المرتبطون بالبحر فماذا يفعلون وناقلهم الوطني قد إضمحل حتي لكأنه قد تلاشي ؟؟ لابديل أمامهم سوي الإختيار بين الكارثة والفجيعة ولذلك ستتكرر هذه المآسي القاتلة وسنفقد يوميا شبابا في عمر الزهور ضاقت عليه الأرض بما وسعت وضاقت أمامه الخيارات بأضيق من سم الخياط ...
نريد مقاربة منكم أيها الأحباب ماذا ينبغي علينا فعله لتقليل أثر الكارثة المفجعة وهي تطحن أبناءنا يوميا .. هال المجلس الذي أشار إليه الريس محجوب حسن يمكن أن يكون حلا أو بعض حل وكيف وماهي البدائل الأخري الموضوعية التي يمكن أن تسهم ؟؟؟؟ في إنتظار بلورة فكرة للحل أو بعض حل ننتظر مقارباتكم وهل من سبيل إلي وطن جاذب ينهي هذه المآسي ويكون هو البديل ؟؟؟؟

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مأساة بحرية اخري..(القصواء)

مُساهمة من طرف عبدالحافظ نقدالله في الإثنين 26 مايو 2014, 18:07

السؤال البسيط وقد يكون ساذج لكنى سأسأله على كل حال... ليه القصة جارّة كده؟؟ ليه ما يخلّو الباخرة ويرجعو اهلهم ويطالبوا بالحقوق من موقع المطالِب وليس الأسير كتب:

لكم التحيات جميعا وكم اشتقنا لكم ولحوارتكم الهادفة وقد حالت مشاغل كثيرة جدا من التواصل ، ولكن مثل هذه الازمة تفرض نفسها ، وفي تقديري ان سؤال الاخ خالد عبدالحميد هو سؤال مفصلي وهام ، لماذا تركوا الضرر يتفاقم عليهم الى هذا الحد
في غياب التفاصيل يكون من الصعب الاجابة ولكن قد نحتاج لقناة تواصل معهم لنتبادل الآراء من اجل تحقيق هدف انهاء هذه الماساة
وندعو الله ان يفرج كربتهم

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مأساة بحرية اخري..(القصواء)

مُساهمة من طرف الاء في الإثنين 26 مايو 2014, 19:21

قد يكون لسبب عدم عودتهم انهم لا يملكون حق العودة الى زويهم وحتى عودتهم بلا شئ بعد طول مدة فيه احباط للأسرة .. وقد يكونوا فضلوا البقاء بالباخرة كضمان لحقهم الذى سيفتقدونه إن بعدوا .. المشكلة الدولة مشغولة عن مشاكل البحر والبحارة فلذا يجب وضع الحلول بواسطة اهل المهنة انفسهم والمفروض ان تتم مخاطبة الشركة الوكيل وفى حالة عدم الاستجابة الا يمكن بواسطة هذا الحجز بيع الباخرة لسداد الديون المستحقة؟

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مأساة بحرية اخري..(القصواء)

مُساهمة من طرف عبد الرحمن الزين2 في الإثنين 26 مايو 2014, 20:40

التحايا  لكم جميعا ولمداخلاتكم وارائكم  ..هكذا يكون التضامن وتمتلئ شرايين المنتدي بالدماء...بارك الله فيكم جميعا..
إجابة متواضعه لسؤال العزيز خالد..علمت التجارب البحاره..كل بحارة الدنيا...لا تترك الباخره وانت لك حقوق عليها...صدقوني بمجرد نزولك من الباخره  ورغم الوعود والضمانات   ...لكن  انسي...لن تنال مليما واحدا وانت بعيدا  عنها.. لو كان في نية المالك او المؤجر ان يدفع لك  لدفع لك  قبل ان  يتفاقم الامر...
الباخره كما علمت عليها اكثر من دعوي من جهات عده..من يستطيع منهم ان يصل الي القضاء ويبيع الباخره  يكون قد اسدي خدمة  لبحارتها  لان اول شئ يامر يدفعه القاضي هو مرتبات الطاقم الذي علي ظهرها وقت وقوع الحجز عليها.. وقد لا ينال الشاكي درهما  واحدا..باخره محجوزه لاربع سنوات  ..مواهي واستحقاقات الطاقم..مصاريف الميناء.. الخ الخ ..هذه لها الاولوية...لهذا لن يتحمس احدا ويدفع للمحامين والقضاه...في اوروبا ممكن للبحاره الإستعانه بمحامي او ITF والحجز علي الباخره فورا..ولكن لا ادري كيف الحال في المحروسه...
هذا رائي..ولا اري الا كما يري الاخوة الكرام  ان نحاول مع الدوله  عل لديها  طريقا الي جمعه الجمعه ..او ممثله في السودان ..
معزتي واحترامي وتقديري..

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مأساة بحرية اخري..(القصواء)

مُساهمة من طرف عبد الرحمن الزين2 في الإثنين 26 مايو 2014, 21:05

تعليق احد القراء....نقلا عن الراكوبه...

05-26-2014 11:22 AM

الاخ ساهر الباخرة المعنية وتسمى القصواء محجوزة منذ الخمس سنوات بميناء السويس لديون عليها من قبل ترسانة السويس والوكيل سى ترانس وميناء السويس والعاملين عليها
هى مملوكة لجمعة فعلا ولكن منحها لجهة سودانية نافذه ضمن مقايضات اعماله بالسودان قامت الجهه بتشغيلها سنوات بالبحر الاحمر وانشاوا لها توكيل الثريا ببورتسودان ولا علاقة لجمعة بامرها
سى ترانس توكيل الباخرة بالسويس يمتلكه السيد عبدالمحسن عثمان لا علاقة له بابن صالح سلسم ولا بسليم واوكد لك ذلك وله مديونية على الباخرة لاعمال صيانة وخدمات التوكيل
المسولون عن فشل الباخرة الجهة السودانية التى كانت تقوم بتشغيلها واسماءهم معروفة
حاليا فعلا الاخوة البحارة فى ماساة ووضع الباخرة يشكل سمعة سيئة للسودان بالسويس
اتمنى ان تتدخل الحكومة السودانية لتخليص الباخرة والجهة المعنية جهة حكومية مهمة
ثم انى استغرب اين السفارة السودانية بمصر من قضية تتضرر منها سمعة البلد

[جعفر سالم]

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مأساة بحرية اخري..(القصواء)

مُساهمة من طرف خالد عبدالحميد في الإثنين 26 مايو 2014, 22:39

خارج النص////
كنت افكر فى الموضوع واستوقفتنى كلمة (القصواء) وراح من بالى اين سمعت الكلمة وحب الاستطلاع وذاكرة مشوّشة عن معنى الكلمة... وجدت نفسي باحثا ووجدت هذا يا للصدفة والمفارقة
-----------------
معنى كلمة قصواء في اللغة هي الناقة التي اقصاها صاحبها عن العمل والخدمة ولم يرسلها للمرعى وذلك لسمو مكانتها عنده ولكى تظل امام عينيه لا تغيب عنها ليرعاها


القصواء هي ناقة الرسول المفضلة
والقصواء كانت ناقته المفضلة وذلك لقوتها وسرعتها وطبعها الأصيل، لهذا كانت مطية الرسول في صلح الحديبية، وعندما دخل مكة فاتحاً، وطاف عليها حول الكعبة معتمراً. والقصواء كانت راحلة رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم في حجة الوداع، حيث دعا متكئاً عليها في عرفات، وامتطاها في مزدلفة عند المشعر الحرام وخطب عليها خطبته المهمة، التي بين فيها للناس أمور دينهم. ففي صحيح البخاري من حديث عائشة: أن النبي اشترى راحلة الهجرة من أبي بكر الصديق. وهما راحلتان اشتراهما أبو بكر، فجاء بإحداهما إلى رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم وقال له:

«فخذ بأبي أنت يا رسول الله إحدى راحلتي هاتين. قال رسول الله : " بالثمن " قالت عائشة فجهزناهما أحدث الجهاز»

وهذه الناقة هي نفسها التي بركت في مربد الغلامين اليتيمين، والذي اتخذ فيما بعد مكاناً للمسجد النبوي. والمشهور عند الحفاظ والمؤرخين المسلمين أن اسم هذه الناقة (القصواء) اشتراها أبو بكر الصديق هي وأخرى من بني قشير بثمان مائة درهم، وباعها أي -القصواء- لرسول الإسلام، وماتت في خلافة أبي بكر. وكانت مرسلة ترعى بالبقيع.
-------

الصلاة والسلام على رسول الله
واضح انو المالك متمسك جدا بالمعنى الحرفى للكلمة

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مأساة بحرية اخري..(القصواء)

مُساهمة من طرف عبد الرحمن الزين2 في الثلاثاء 27 مايو 2014, 00:31

وازيدك من الشعر بيتا يا خالد..الخطوط الجوية السودانيه كانت لديها طائره..اير بص اطلقوا عليها اسم القصواء ايضا..لا ادري هل لا زالت تعمل ام لحقت امات طه...واحد من اندياتكم..كنا في طريقنا الي بورتسودان..قرا اسم الطائره صاح في ايه ده القصواء شنو يعني..قلته ليه يا حلفاوي إنكتم قبل ما يجو يقيموا عليك الحد..

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مأساة بحرية اخري..(القصواء)

مُساهمة من طرف osman abdel rahman في الثلاثاء 27 مايو 2014, 03:03

ربنا يحفظ بحارة القصواء و يفك كربتهم و يجب علىنا جميعا التحرك
 الباخرة القصواء كانت من اجمل البواخر فى البحر الاحمر حينما كانت مملوكة لشركة باعبود و كان عليها القبطان اخونا عبد الجواد و هو الذى اوصلها من المانيا الى جدة و كان معه المرحوم طيب الله ثراه اخونا المنذر
تغير حالة الباخرة الى الاسوء بعد ان تحولت ملكيتها الى جمعة الجمعة
 لن ينصلح حال البحار السودانى  طالما انة لا يوجد جسم يهتم بصعودهم و نزولهم كما هو الحال فى اغلب الدول التى لها كوادر بحرية
    سلامى و تحياتى
   عثمان بخلن

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مأساة بحرية اخري..(القصواء)

مُساهمة من طرف ود فـــــراج في الثلاثاء 27 مايو 2014, 03:54

الأخوة الأعزاء ...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أري أن مفتاح الحل لمشكلنا هو تغيير طريقة التفكير. قرأت كل المداخلات وكان فيها تعاطف مع البحـارة هم أهل له بحكم الزمالة والمودة ,لكنه لا يجدي -حسب رأي الشخصي- في حل إشكالاتنا ,يمر العالم كله وبأثره بظروف إقتصادية سيئة ,والملاحظ لنشاط النقل البحري يجد أن فرص العمل فيه تنشط في نقل البترول ,والغاز ,و(Offshore) ,أما فرص العمل في نقل البضائع وخاصة في البحر الأحمر فقد قلت بشكل أقرب للزوال.

عدم مواكبة المتغيرات في صناعة النقل البحري من قبل البحارة تجعل مؤهلهم بخساً وتكون وكالات التوظيف فيه من الزاهدين ,وتسعي المنظمة البحرية العالمية جاهدة في إستبقاء ذوي التأهيل الجيد فقط بحـارة علي متن السفن التجارية ,وهي في سعيها هذا صارت تطرح الدورات التأهيلية للأطقم الواحدة تلو الأخري ,وللمثال صارت شهادة (Marlin) مطلوبة لكل الرتب في السفينة عند شركات الملاحة المحترمة ,وهي شهادة تثبت أن حاملها يتحدث اللغة الإنجليزية بشكل جيد.

فيجب علي البحارة الإجتهاد كثيراً لتحسين المستوي العلمي والعملي والرقي به إلي مصاف متطلبات الشركات العالمية ,وتوسيع دائرة الأفق والطموح بالإطلاع ومتابعة كلما هو جديد ,وهذا هو المفتاح الأوحد للحصول علي بيئة عمل تحترم الإنسان ,ومرتب شهري تفاخر به النسـاء. لكن مصاقرة ما صدأ من الحديد ,وعدم السعي إلي تجويد الأداء ,والشعور الخادع بالإكتفـاء علمياً لن تحل إشكالنا أبداً...أبداً

أما إنتظار كيان حكومي ينهض بالبحارة ويملأ الأرض عدلاً بعد أن عمها الجور فهذا هو والله الحلم الذي .....

ودمتم في أمان الله

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مأساة بحرية اخري..(القصواء)

مُساهمة من طرف عبدالحافظ نقدالله في الثلاثاء 27 مايو 2014, 11:00

محكمة مصرية تقرر حجز سفينة ' القصواء ' السودانية لرفض مالكها السعودي دفع مستحقات البحارة. 28 سبتمبر 2011 - 01:40 صباحا مرات المشاهدة : 1800
القاهرة- أفريقيا اليوم صباح موسى قررت محكمة السويس الإبتدائية أمس الحجز على سفينة البضائع السودانية "القصواء" داخل ميناء الأدبية بالسويس، بعد اتهام بحارة مصريين وسودانيين وأجانب للشركة المالكة للسفينة بعدم دفع رواتب 9 أشهر ماضية، ومستحقات مالية للطاقم لم تقم الإدارة بتسديدها. جاء قرار الحجز الجديد مع قيام هيئة التفتيش البحرى وموانئ البحر الأحمر بالحجز على السفينة أيضا بسبب المستحقات المالية المستحقة عليها. وكانت السفينة التي تم الحجز عليها قد تعرضت منذ 15 يوما للاصطدام برصيف ميناء الأدبية بالسويس، مما تسبب فى إتلاف أجزاء من الرصيف البحرى. وأعرب أحد أفراد طاقم السفينة، عن سعادته والطاقم لقرار المحكمة بالحجز على الشركة المالكة للسفينة، لافتا إلى أن هذا الشعور جاء بسبب ما تعرضوا له عن طريق الشركة المالكة للإهانة، والذى تسبب فى حرمان عدد من البحارة الآسيويين من طاقم السفينة من المغادرة إلى بلادهم، بسبب رفض مالك السفينة رجل الأعمال السعودي ( جمعه الجمعه) إعطاءهم مستحقاتهم. يذكر أن " أفريقيا اليوم" نشرت الأسبوع الماضي مذكرة بعث بها أحد عشر بحارا سودانيا إلى القنصل السعودي بالقاهرة يشكون فيها رجل الأعمال السعودي المعروف " جمعه الجمعه" وذلك لعدم دفعه مستحقاتهم للعمل على الباخرة التي يملكها الجمعه ( القصواء) والتي بلغت 41 ألف دولار. وناشد البحارة السودانيين المسئولين عبر أفريقيا اليوم بمساعدتهم والوقوف بجانبهم حتى يحصلوا على مستحقاتهم من جمعه الجمعه. كتب:

منشور قديم 2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مأساة بحرية اخري..(القصواء)

مُساهمة من طرف خالد عبدالحميد في الخميس 29 مايو 2014, 02:49

نسأل الله التيسير على الاخوان بالقصواء،
شكرا ابدوس الاكبر على اجابة سؤال طول المدّة.. اى زول فى البحر بيسمع او بيمر بظروف عدم سداد مرتبات لفترة، لكن الغرابة فعلا فى ‘ستطالة المدة، الخبر الاورده مولانا عبدالحافظ من 2011 !!! تلاتة سنين او اكتر. وضع مزعج نتمنى ينتهى باسرع ما يكون
--
بالإذن من كبيرنا عبدالرحمن الزين صاحب البوست ومُشعل شرارة الحل.. تم إضافة اسم الباخرة الى العنوان لتسهيل المشاركة فى البوست ولتسهيل الوصول إليه حتى لو بتعمل بحث قوووقلى.
ونرجو من الجميع الإسهام بالكلمة والإقتراح والفكرة بالدعاء وبإظهار التعاطف وبالعمل الجاد كل على وسعه
ودمتم فى امان

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى